التوقيت السبت، 22 يناير 2022
التوقيت 07:54 ص , بتوقيت القاهرة

هل ينتعش سوق الذهب في مصر بعد خفض سعر الفائدة البنكية؟

بعد خفض سعر الفائدة البنكية تفاءلت معظم القطاعات الاستثمارية سواء الصناعية أو الخدمية بزيادة الفرص والمشروعات فيها خلال الفترة المقبلة.
 
وفي السوق العالمي، مثل هذا الحدث يوجه المستثمرين لشراء الذهب، باعتباره الملاذ الآمن، لكن هذا لم يحدث في مصر خاصة أن الذهب يحتاج إلى مبالغ ضخمة تقدر بملايين الدولارات للاستثمار به.
 
وقال الدكتور وصفي أمين واصف، رئيس الشعبة العامة للذهب في الاتحاد العام للغرف التجارية، إن فكرة الاستثمار في الذهب سيكون لها مستقبل في السوق العالمي خلال الفترة المقبلة، خاصة مع انخفاض أسعار الفائدة في البنك الفيدرالي الأمريكي وحتى الزيادة التي أعلنها البنك لم تتجاوز 0.25%، مشيرًا إلى أن هذه العوامل محفزة للاستثمار على المستوى العالمي، لكن في مصر الوضع مختلف كثيرا.
 
وأشار "واصف"، في تصريحات خاصة لـ "دوت مصر"، إلى أن الاستثمار في الذهب يحتاج رؤوس أموال تقدر بملايين الدولارات وتصل إلى مليارات الدولارات، لافتًا إلى أن السوق المحلي يعاني من حالة من الركود في مبيعات الذهب خلال هذه الفترة ولن يؤثر خفض سعر الفائدة كثيرًا.
 
وأضاف رئيس الشعبة العامة للذهب أن سوق الذهب سينتعش عالميا خلال الفترة المقبلة خاصة في ظل تراجع أسعار الذهب، وتراجع سعر الدولار أمام العملات الأخرى في السوق العالمي، لافتًا إلى أن الدولار الأمريكي وصل لأضعف نقطة له منذ 4 سنوات.
 
أسعار الذهب في الأسواق اليوم الإثنين
 
عيار ١٨ :٥٦٠.٥٥
عيار ٢١ : ٦٥٤
عيار ٢٤ : ٧٤٧.٤٠
الجنيه : ٥٢٣٢
السعر العالمي : ١٣٣٤.٠
 
جدير بالذكر أن الذهب يعتبر الملاذ الآمن للمستثمرين خاصة في ظل وجود توترات سواء على المستوى السياسي أو الاقتصادي في العالم، ويتجه المستثمرين إلى الشراء بشكل أكبر في ظل وجود توترات بين الدول الكبرى.
 
وقررت لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري، برئاسة طارق عامر، خلال انعقادها مساء الخميس الماضي، خفض أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض إلى 16.75% و17.75%، للمرة الثانية على التوالي من 17.75% و18.75%.