التوقيت الإثنين، 18 يونيو 2018
التوقيت 01:20 م , بتوقيت القاهرة
رئيس التحرير: هاني رفعـت
رئيس التحرير: هاني رفعـت
|

تابعونا على

|

بيزنس

هل تستغل جوميا أزمة "OLX" وتبيع منتجات مستعملة؟

مازالت أزمة OLX الشهيرة تلقي بظلالها على المجتمع المصري، الجميع متعاطف مع أسرة القتيل، ويطالبون بتشديد الإجراءات التأمينية داخل مواقع التجارة الإلكترونية، ولكن مواقع التجارية الإلكترونية ترى أنها مجرد وسيط فقط، وهو عذر لم يعد مقبولا لدى بعض مستخدمي الموقع، فهل يلجأون لوسائل أخرى؟

بعض المنشورات عبر مواقع التواصل الاجتماعي اقترحت على موقع OLX أن يخصص أماكن لإجراء مقابلات بين البائع والمشتري، والبعض ذهب بمطالبه إلى فكرة تعتمد على أن يقوم موقع جوميا بإتاحة بيع المنتجات المستعملة استنادا إلى درجة الأمان العالية التي يتمتع بها الموقع المتخصص في التجارة الإلكترونية.

عرضنا هذا الاقتراح على هشام صفوت مدير عام جوميا مصر، الذي بدأ إجابته بابتسامة تدل على سعادته بثقة العملاء في التعامل مع جوميا، ثم أجاب بشكل قاطع "ليس لنا أي توجه في سياسة الشركة للاتجاه نحو بيع المنتجات المستعملة".

صفوت بدأ في شرح وجهة نظر الشركة، موضحا أن كل شركة لها دورها داخل السوق، ولها نموذجها الخاص، وقال "رأت شركة جوميا من البداية أن تكون سوقا للتجارة الأونلاين، عارض لديه منتج فيقوم بعرضه عبر جوميا ليدخل المشتري ويسجل رغبته في الشراء، ونقوم نحن بدور الوسيط في إتمام العملية".

وأضاف صفوت "موقع OLX اعتمد من البداية على كونه منصة فقط لخلق حالة من التواصل بين شخص لديه سلعة مستعملة يرغب في بيعها، ويترك بياناته الشخصية، وإذا اهتم أحد المستخدمين بهذا المنتج يقوم بالتواصل معه وتحديد موعد للمقابلة ثم التفاوض على السعر، هذا اتجاه مغاير تماما لما نقوم به ولا نفكر في القيام به".

وقمنا بتوجيه سؤال آخر لمدير جوميا مصر حول تأمين دورة العمل داخل جوميا لضمان سلامة المستخدمين وكذلك ضمان سلامة موظفي توصيل الطلبات، فأكد أن جميع بيانات المستخدمين مؤمنة تماما ولا يحق لأي شخص الاطلاع عليها، بجانب قيام الشركة بمتابعة العملاء بعد إتمام عملية الشراء للتأكد من سير الأمور بشكل جيد.

أما عن تأمين موظفي التوصيل، فشدد صفوت على أن جوميا تعتمد على ما يقرب من 20 شركة شحن لتوصيل المنتجات إلى العملاء، وتلك الشركات لديها عدة معايير أمنية متبعة، لضمان سلامة موظفيها، ويتم توزيع الأوردرات على الموظفين وفقا لعدة معايير منها على سبيل المثال أن يكون الموظف على دراية جيدة بالمناطق التي يذهب إليها لتوصيل الطلبات، بل وقد يكون من سكان المنطقة بالأساس.

تابعونا على


الأكثر مشاهدة

ما وراء الخبر
أخبار
دوت تي في
بيزنس
خليج
فن ومنوعات
دوت كورة
مقالات