التوقيت الجمعة، 04 ديسمبر 2020
التوقيت 01:00 م , بتوقيت القاهرة

دراسة عالمية: إسبانيا تتصدر الوجهات السياحية حول العالم

رغم مخاطر السفر المختلفة، توقع تقرير صادر عن مؤسسة IPK International العالمية تحت عنوان World Travel Monitor، زيادة الرحلات الخارجية بنسبة قوية قدرها 5? في عام 2018.


ووفقًا لتوقعات IPK International للسفر الصادر لعام 2018، فمن المتوقع أن تكون أمريكا اللاتينية واحدة من الدول ذات الأداء العالي مع زيادة من 7%، تليها آسيا ( 6%)، ومن المتوقع أن ينمو السفر الدولي من أوروبا وأمريكا الشمالية بنسبة 4% لكل منهما.


وأكد التقرير، أن عام 2017 عاماً قوياً بشكل استثنائي على الرحلات الدولية، حيث كانت أوروبا المحرك الرئيسي للنمو كسوق مصدر في جميع أنحاء العالم، ازداد عدد الرحلات الخارجية بنسبة 6.5%، ووصل إلى ما يقرب من 1.2 مليار رحلة دولية في عام 2017.


وفي عام 2017 ، كانت أوروبا أقوى منطقة مصدر للسفر الدولي مع زيادة إجمالية قدرها 7% مقارنة بالعام الماضي، تليها أمريكا الشمالية وأمريكا اللاتينية بنسبة 6%، وآسيا بنسبة 5%، يمكن لأوروبا الاستفادة من أكثر من 8% من الرحلات في عام 2017.


وبالنظر إلى الوجهات على مستوى الدولة، تتصدر إسبانيا الصدارة، في حين تحتل الولايات المتحدة وألمانيا المرتبة الثانية والثالثة، وتعد فرنسا وإيطاليا هما الوجهات الرابعة والخامسة الأكثر نجاحاً، عندما يتعلق الأمر بأنواع العطلات، كانت رحلات المدينة هي المحرك الرئيسي للنمو في العام الماضي بزيادة قدرها 18%.


وشهدت عطلة الصيف، التي تمثل أكبر حصة في سوق العطلات، نمواً بنسبة 9% من ناحية أخرى، انخفضت العطلات في جميع أنحاء العالم بنسبة 1 %.


وقال التقرير إن تصدر ارتفاع الحجوزات عناوين الصحف في جميع أنحاء العالم في الآونة الأخيرة بسبب الأرقام القياسية لعدد الزوار في العديد من الوجهات، أدى إلى احتجاجات من قبل السكان وإجراءات متنوعة من قبل السلطات المحلية، نظرًا لأن هذا الموضوع لا يؤثر فقط على الوجهات والمعالم السياحية والبنية التحتية المحلية والمقيمين بل أيضًا على المسافرين أنفسهم.


وأجرت IPK International استبيانًا خاصًا بين المسافرين الدوليين في فبراير 2018، وتبين النتائج أن 24 % من جميع السياح الدوليين شعروا أن الوجهة التي زاروها مكتظة، ومع ذلك قال 9% فقط أن هذا الاكتظاظ أثر فعلياً على جودة رحلتها المتجهة إلى الخارج.


وكانت المدن الأكثر تضرراً هي مكسيكو سيتي (23 %) وشنغهاي (22 %) والبندقية (20 %) وبكين (19 %) وهونغ كونغ (18 %) وإسطنبول وأمستردام وفلورنسا (17 %) وبرشلونة (16 %).


كما أجرت IPK International دراسة استقصائية خاصة حول تأثير التهديدات الإرهابية على سلوك السفر الدولي في أسواق المصدر الرئيسية في جميع أنحاء العالم في فبراير 2018، وكشفت الدراسة أنه بالنسبة لـ 37% من المسافرين الدوليين فإن التحذيرات الأخيرة من حالة عدم الاستقرار والإرهاب ستكون لها التأثير على خطط السفر الخاصة بهم لعام 2018، مقارنة بنسبة 41? في أكتوبر 2017.


IPK Internationa دراسة استقصائية سنوية تحلل سلوك السفر إلى الخارج في أكثر من 60 دولة حول العالم، وتغطي أكثر من 90% من الطلب العالمي الخارجي، تم عرضها على هامش فعاليات بورصة برلين ITB،


اقرأ المزيد


"مطار جديد" و "حوافز الطيران العارض".. أبرز تصريحات المشاط وفتحي من برلين


بورصة برلين .. فرصة جديدة لدعم قطاع السياحة المصري