التوقيت الخميس، 30 يونيو 2022
التوقيت 01:24 م , بتوقيت القاهرة

"فيها سم قاتل".. شعبة الدواجن تحذر من الفراخ البرازيلي

"الفراخ البرازيلي سم قاتل"..  انتشرت في الأسواق كميات كبيرة جدًا من الدواجن البرازيلي المجمدة على الأرصفة في الشوارع، بأسعار أقل من سعرها المعتاد بانخفاض وصل 60% من سعرها الحقيقي، ولكن كثرت الشكوك حول مصدرها وصلاحيتها.


ووصل سعر الدجاجة إلى 15 جنيها بعد أن كانت تسجل 35 و40 جنيها، وانتشرت التحذيرات عبر مواقع التواصل الاجتماعي والصحف حول انتهاء صلاحية هذه "الفراخ"، أو اقتراب انتهاء صلاحيتها، فأقبلت أعداد كبيرة من المواطنين بتخزين كميات كبيرة لتكفيهم لعدة أشهر مقبلة.


حذر الدكتور عبدالعزيز السيد رئيس الشعبة العامة للثروة الداجنة بالاتحاد العام للغرف التجارية، من انتشار الدواجن البرازيلي خلال الفترة الحالية، مؤكدًا على قرب انتهاء صلاحيتها في الوقت الذي يقبل فيه المواطنون والمحال على شراء كميات كبيرة منها.


وأكد السيد، في تصريحات خاصة لـ"دوت بيزنس" أن الدواجن المجمدة المنتشرة في الأسواق حاليًا ستنتهي صلاحيتها نهائيًا وتصبح غير آمنة، خلال شهر مارس ومايو المقبل.


ومن جانبه أكد الدكتور الدكتور سمير موسى، كبير إخصائي الوقاية بالهيئة العامة للرقابة البيطرية، على أهمية توخي الحذر عند شراء الدواجن المجمدة خلال هذه الفترة خاصة بعد انتشار كميات كبيرة منها في الأسواق غير صالحة، أو قرب انتهاء صلاحيتها، لافتًا إلى أهمية مراجعة تاريخ صلاحية الدواجن، وشرائها من مكان مضمون، ولا يشترى الدواجن التي تباع على الأرصفة.


وأوضح موسى، في تصريحات خاصة لـ"دوت بيزنس"، أهمية توخي الحذر أيضًا في حالة وجود علامات غريبة على الدجاجة مثل تغير لونها، أو رائحتها، أو ملمسها بأنها في هذه الحالة تكون دواجن منتهية الصلاحية، مضيفا صعوبة معرفة الدواجن منتهية الصلاحية إلا في وجود طبيب متخصص بهذا الشأن خاصة في المرحلة الأولى من انتهاء الصلاحية.


اقرأ أيضا..


هبوط حاد في أسعارها.. الدواجن المستوردة وحش يهدد الإنتاج المحلي