التوقيت السبت، 16 يناير 2021
التوقيت 02:02 م , بتوقيت القاهرة

بعد عام من حكم ترامب.. تعرف على أبرز مؤشرات الاقتصاد الأمريكي

كشف موقع فرانس 24، عن أن الاقتصاد الأمريكي  شهد انتعاشا خلال العام الأول من حكم  الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وانخفضت البطالة إلى أدنى مستوياتها منذ 18 عاما.


ورحب ترامب بهذا الانتعاش، معتبرا أن الفضل يرجع لسياسته في ذلك، وأن الإصلاح الضريبي الذي أقره الكونجرس خلال رئاسته سيعزز هذا الانتعاش، إلا أن بعض الخبراء يرون أن هذا الانتعاش جاء نتيجة لتعافي الاقتصاد العالمي، وللسياسات التي اتبعها سلفه باراك أوباما.


وأقر مجلس الشيوخ الأمريكي منتصف ديسمبر الماضي، مشروع الإصلاح الضريبي، في خطوة تعد انتصارا للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ودان الديمقراطيون نص القانون، معتبرين أنه يسرق الطبقة الوسطى لأنه يعود بالفائدة على الشركات ودافعي الضرائب الأكثر ثراء.


وبموجب الإصلاح الضريبي، تخفض الضريبة على الشركات من 35 إلى20 %، وستنخفض ضرائب كل فئات المكلفين وإن كان تأثير ذلك سيتراجع تدريجيا خلال العقد المقبل، كما يفترض أن يسمح بتبسيط القوانين الحالية حتى يتمكن المكلفون من تعبئة بياناتهم الضريبية على ما يشبه "بطاقة بريدية".


وتفيد المؤشرات التى أعلنتها فرانس 24 عن تراجع نسبة البطالة بين جموع الشعب الأمريكي إلى 4.1% من القوى العاملة خلال عام 2017، أما معدل النمو فقد وصل إلى 2.4%.


وكشف التقرير أن الولايات المتحدة استفادت من حالة انتعاش الاقتصاد العالمي بفضل السياسة التحفيزية للبنك المركزي الأمريكي، وسنوات من الاستقرار في عهد نظيره السابق باراك أوباما.


اقرأ أيضا..


فيديو.. نائب الرئيس الأمريكي يكشف تفاصيل لقائه بالسيسي