التوقيت الأربعاء، 20 أكتوبر 2021
التوقيت 09:42 م , بتوقيت القاهرة

صحة القليوبية تغلق مركز "زينة الحياة" للولادة بعد وفاة "عروس بنها"

قررت مديرية الصحة بالقليوبية إغلاق مركز "زينة الحياة للولادة"، بمدينة بنها، بعد واقعة الإهمال الطبي التي راح ضحيتها السيدة "ريهام".


وقال وكيل وزارة الصحة بالقليوبية، الدكتور حمدى الطباخ، إن أهلية المتوفية "ريهام" ضحية الإهمال الطبي اثتاء اجرائها عملية ولادة بمركز "زينة الحياة"ببنها لم تتقدم بشكوى ضد المركز .


وأضاف لـ"دوت مصر" أن مديرية الصحة تحركت ضد المركز،فور علمها بالواقعة عبر وسائل الاعلام والتواصل الاجتماعى ،وتم ارسال لجنة من ادارة العلاج الحر بمديرية الصحه بالقليوبية للاطلاع علي تراخيص المركز وإمكانياتة. 


وأشار "الطباخ" إلى أنه سيتم اغلاق مركز "زينة الخياة"حفاظا علي صحة المواطنيين 


وكان زوج المتوفية "ريهام"، الدكتور محمد شحتة، تقدم ببلاغ حمل رقم 860 لسنة 2017 أحوال قسم ثان بنها اتهم  فيه الطبيبة "بسمة.ص" بصفتها وشخصها بالإهمال الطبي أثناء إجراء عملية ولادة لزوجتة بمركز "زينة الحياة" ببنها.


وقال الدكتور شحتة، إن النيابة العامة استدعت اليوم الطبيبة "بسمة.ص" المتهمة بالتسبب في وفاة زوجته.


وأشار إلى أنه في أثناء استجوابه بالنيابة العامة فوجئ بتزوير إمضائه على طلب لخروج زوجته من مركز "زينة الحياة" ببنها بعد تدهور حالتها بناء على طلبه.


وأوضح أن الطبيبة "بسمة" هي التي أجرت عملية الولادة لزوجته، ونقلتها لمستشفى الجامعة ببنها، بسبب تدهور حالتها، وأن المركز "الذي تمت عملية الولادة فيه غير مجهز وبناء على ذلك تم نقلها دون أي أوراق أو طلب منه.


وأضاف "محمد" أنه تم تزوير ملف عملية الولادة الخاص بزوجته؛ حيث أُسندت ورقة بها إمضاء طبيب تخدير شارك الطبيبة "بسمة" عملية الولادة وهذا لم يحدث أيضا.


وأنهى زوج الضحية تصريحه بأنه لن يترك حق زوجته مهما حدث.