التوقيت السبت، 21 سبتمبر 2019
التوقيت 11:16 م , بتوقيت القاهرة

محمد سمير.. عميد المخابرات الحربية متحدثًا باسم الجيش

كتبت- إيمان إبراهيم:

أبناء جهاز الاستطلاع بالمخابرات الحربية دائما مؤهلون للاحتكاك المباشر مع المواطنين، لأن دورهم الأساسى يدور حول قياس الرأى العام، ورفع التقارير الخاصة بتوجهات الشارع المصري، وهو ما ينطبق على السمات الشخصية للعميد محمد سمير المتحدث العسكري، الذي تولى مهام منصبه منذ ساعات قليلة.

وأكد مصدر عسكري لـ"دوت مصر"، أن صفات العميد محمد سمير كانت أهم المعايير لاختياره ليكون لسان المؤسسة العسكرية، التي تسعى حالياً لكسب ثقة المصريين والشعب العربي ليلتفوا مجددا حول هدف الوحدة العربية، فذكاؤه وتواصله مع الآخرين خلال مدة عمله بجهاز المخابرات الحربية جعل التقارير المكتوبة عنه تبشر بوجود "خليفة مناسب" للعقيد أحمد محمد علي المتحدث السابق.

وقال المصدر، إن اختيار "سمير" جاء ليكمل ما بدأه أحمد محمد علي، وهو ابن الدفعة 81 حربية، عمل في بداية حياته العسكرية في الجيش الثاني الميداني، ثم انتقل للمخابرات الحربية قبل تعيينه متحدثًا رسميًا للمؤسسة، وخلال فترة الثلاث الشهور الماضية حصل العميد سمير على العديد من الدورات التدريبية في مجال الإعلام العسكري حتى يتم تأهيله لمواجهة الآلة الإعلامية بكل ما تحمل من إيجايبات وسلبيات.

وأوضح المصدر، أن تأخر الإعلان عن تولي العميد سمير لمنصبه الجديد كان لسببين، أحدهما متعلق بحركة الترقيات والتنقلات الخاصة بالمؤسسة العسكرية، والثاني لانتظار عودته من الصين قبل أيام قليلة، حيث تدرب هناك على كيفية التعامل مع المعلومات الإعلامية، إضافة إلى قيامه أيضا بجولة مكوكية في عددد من الدول لنفس الغرض، وهو التدرب على التعامل مع القنوات الإعلامية المقروءة والمرئية والمسموعة.