التوقيت الأربعاء، 30 سبتمبر 2020
التوقيت 02:11 ص , بتوقيت القاهرة

الشهابي يستنكر استضافة "الكونجرس" لمؤتمر "مسيحيو الشرق الأوسط"

هاجم رئيس حزب الجيل الديمقراطي، ناجى الشهابي، المؤتمر الذي عقدته منظمة التضامن القبطي تحت شعار "بعد مائة عام.. مسيحيو الشرق الأوسط يتعرضون لإبادة أخرى".


واعتبر الشهابي في بيان صحفي اليوم الجمعة، أن هذا المؤتمر محاولة تحريضية ضد مصر ووحدة كل أبنائها ومرحلة جديدة للمخطط الأمريكي المعادي، والذي يريد النفاذ إلى الداخل المصري عن طريق استخدام ورقة الأقليات وإثارة الفتنة الطائفية.


وأبدى رئيس حزب الجيل، اندهاشه الشديد من تصرف الإدارة الأمريكية التي يستضيف الكونجرس المؤتمر التحريضي على مصر، وفي نفس الوقت يقرر الكونجرس نفسه استئناف المساعدات الأمريكية العسكرية لها، معتبرا إياها متناقضة.


واعتبر المشاركة الواسعة لأعضاء مجلس النواب الأمريكي من الحزبين الكبيرين الجمهوري والديمقراطي ونواب بريطانيين وكنديين ومنظمات لها ارتباط بدوائر الحكم في الغرب، استمرارا للحرب على مصر والمنطقة العربية، متوقعا فشل أمريكا وأدواتهم في مصر في تحقيق أهدافهم، لوحدة النسيج الوطني.


وأكد أن الشعب الذي أوقف المؤامرة الغربية بقيادة أمريكا وأنهى حكم الفاشية الدينية قادر على إنهاء المخطط بالكامل والحفاظ على وحدة بلاده وبناء نهضة تجعلها قادرة على تحقيق أحلام شعبها وقيادة أمتها العربية وقارتها الإفريقية.


وكانت منظمة التضامن القبطي قد عقدت مؤتمرا تحت شعار "بعد مائة عام.. مسيحيو الشرق الأوسط يتعرضون لإبادة أخرى"، واستضافة الكونجرس الأمريكي في يومه الأول أمس الخميس في إحدى قاعاته ويواصل عقد جلساته اليوم وغدا في فندق ماريوت كي بريدج في واشنطن، بمشاركة لأعضاء مجلس النواب الأمريكي من حزبي الجمهوري والديمقراطي ونواب بريطانيين وكنديين.