التوقيت السبت، 28 نوفمبر 2020
التوقيت 06:38 م , بتوقيت القاهرة

أين يقضي انتحاريو "داعش" أيامهم الأخيرة؟

ذكرت صحيفة "ديلي ستار" البريطانية، اليوم الأربعاء، أن منفذي الهجمات الانتحارية في تنظيم "داعش" يقضون الأيام السابقة لتنفيذ الهجوم في فندق خمس نجوم.



وقالت الصحيفة إن المقاتلون يقيمون في الغرفة رقم 262 في فندق نينوي بمدينة الموصل العراقية، قبل تنفيذ هجماتهم الانتحارية.


ويحتوي فندق نينوي، الذي يصفه موقع "Trip Advisor" بأنه الفندق الأفضل في العراق، على حمام سباحة، ملاعب تنس، منطقة استقبال فاخرة مصنوعة من الرخام، حدائق من النخيل وإطلالة على نهر دجلة.



وكتب أحد السائحين، من الإمارات العربية المتحدة، الذين أقاموا في الفندق في 2013، قبل أن يسيطر عليه داعش "فندق خمس نجوم رائع، فندق نينوي هو أحد أفضل فنادق العراق".


ونشر داعش صور لمقاتل يدعى أبومريم الفرنسي، وهو في الفندق مع ابنته، قبل أن يصعد إلى شاحنة محملة بالمتفجرات.