التوقيت السبت، 05 ديسمبر 2020
التوقيت 12:37 ص , بتوقيت القاهرة

تنظيم "داعش" يتوعد "مربي الحمام" في سوريا

أصدر تنظيم "داعش"، بيانا يمنع فيه تربية طيور الحمام على أسطح المباني، في ما أسماه ولاية الفرات، والواقعة بين سوريا والعراق.


وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي بيانا للتنظيم يقول "على جميع مربي الحمام فوق أسطح المنازل إزالتها بشكل كامل، في مدة أقصاها أسبوع من تاريخ صدور هذا الإعلان، ومن يخالف يكون عرضة للعقوبة التعزيرية من غرامة مالية والسجن والجلد".


وطالب البيان ما أسماهم عوام المسلمين "إبلاغ الحسبة (هيئة رقابية في التنظيم) عن أي شخص تسول له نفسه الاستمرار على هذا العمل وذلك قطعا للمفسدة المترجحة من إيذاء لجيرانه المسلمين والمسلمات وكشف للعورات وهدر للأوقات"، بحسب ما ورد في البيان.



ويشاع في سوريا سابقا أن كشاشي الحمام لا تقبل لهم شهادة.


ووفق روايات متداولة، لا تقبل شهادة "الحميماتية" أو "كشاشي الحمام" في المحاكم المختصة، فهم على حد المتعارف به مستعدّون لكي يحلفوا بكتاب الله يمين كاذب حتى يحرروا أسْر طير وقع في مصيدة أحدهم.


كما يسود مفهوم عن كشاشي الحمام بأنه لا أحد يقبل تزويجه في المجتمع.