التوقيت الخميس، 16 يوليه 2020
التوقيت 06:59 ص , بتوقيت القاهرة

لماذا أغضبت مؤسسة الرئاسة 20 حزبا؟

قال القيادي بحزب مصر العروبة، رجب هلال حميدة، إن أكثر من 20 حزبا سياسيا سيجتمعون، غدا الإثنين، للرد على ما وصفه "تجاهل مؤسسة الرئاسة لهم، وعدم دعوتهم في لقاء الرئيس عبدالفتاح السيسي، بالأحزاب السياسية".

وقال حميدة لـ"دوت مصر" إن:" مبادرة تعديلات مشروع قانون الانتخابات الموحد التي تقدم بها حزب المحافظين ضمت أكثر من 35 حزبا سياسيا، ولكن فوجئنا بأن مؤسسة الرئاسة أرسلت الدعوة لـ15 حزبا فقط، منهم حزب لم يتم إشهاره حتى الآن، وهو حزب السادات، فضلا عن دعوة حزب المصريين الأحرار الذي لم يشارك في المبادرة".

ولفت إلى أن هذه الأحزاب تثني على اهتمام الرئيس السيسي بتفعيل الحياة الحزبية، ولكنها تلقي باللوم على القائمين على توجيه الدعوة للأحزاب السياسية بمؤسسة الرئاسة، لأنهم لم يتصلوا بكل الأحزاب المشاركة في المبادرة، مضيفا أن 7 أحزاب سياسية من بينهم حزب مصر العروبة أصدروا بيانا أشادوا فيه بدعوة الرئيس، وانتقدوا تجاهل مؤسسة الرئاسة لهم.

وأضاف حميدة أن:" تجاهل مؤسسة الرئاسة للأحزاب الـ20 واكتفائها بـ15 حزبا فقط غير مبرر، خاصة أن كل الأحزاب متساوية في الشعبية، فلايوجد حزب متفوق على آخر"، مشيرا إلى أن اجتماعهم غدا الهدف منه التأكيد على استقلالية الأحزاب، ولفت نظر الرئاسة إلى حقهم في الحضور.

يذكر أن مبادرة المشروع الموحد لتعديل قوانين الانتخابات شارك فيها 38 حزبًا، والتقى الرئيس عبدالفتاح السيسى بعدد من تلك الأحزاب، أبرزهم "الوفد، والإصلاح والتنمية، والمحافظين، والحركة الوطنية، والكرامة، والتحالف الشعبي الاشتراكي، والمستقبل، والتجمع، والمصري الديمقراطي، والمؤتمر".