التوقيت الإثنين، 17 ديسمبر 2018
التوقيت 08:55 ص , بتوقيت القاهرة

"مرسي فاشل" و"الإخوان فصيل غبي".. أحراز بـ"التخابر مع قطر"

استعرضت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، اليوم الإثنين، الأحراز الخاصة بالقضية المعروفة إعلاميا بـ"التخابر مع قطر"، المتهم فيها الرئيس الأسبق، محمد مرسي، وآخرين.


وجاء بأحراز المتهم خالد حمدي عبدالوهاب، مدير إنتاج بقناة مصر 25، فيديوهات وثائقية باسم "الجدع جدع"، تبدأ بمقطع صوتي مسجل لأغنية تحمل ذات الاسم للشيخ إمام، يعقبه أحاديث لأشخاص مجهولين يحكون فيه روايتهم مع ثورة يناير، ورأيهم في ثورة يونيو.


وبرز من بين تلك الروايات حديث أحد الأشخاص عن رأيه في الإخوان المسلمين، واصفاً اياهم بـ"الفصيل الغبي سياسياً"، وأنهم يستحقون ما حدث لهم، مضيفاً أن أحداث 30 يونيو أدت إلى استبعاد ذلك الفصيل.


وهاجم متحدث آخر "مرسي" واصفاً إياه بـ"الفاشل الضعيف"، معتبراً أن نزول الناس في الثلاثين من يونيو جاء اعتراضاً على أدائه وأداء نظامه، كما طال الهجوم تيار الإخوان بشكل عام، حيث انتقد أحد أبطال الوثائقيات المشار إليها سعيهم للسلطة حتى ولو على حساب رفاق الميدان - وفق قوله.


كانت النيابة العامة قد أسندت إلى الرئيس الأسبق، محمد مرسي، وبقية المتهمين، ارتكاب جرائم الحصول على سر من أسرار وزارة الدفاع، واختلاس الوثائق والمستندات الصادرة من الجهات السيادية للبلاد، والمتعلقة بأمن الدولة وإخفائها وإفشائها إلى دولة أجنبية، والتخابر معها بقصد الإضرار بمركز البلاد الحربي والسياسي والدبلوماسي والاقتصادي، وبمصالحها القومية.


كما نسبت للمتهمين طلب أموال ممن يعملون لمصلحة دولة أجنبية، بقصد ارتكاب عمل ضار بمصلحة البلاد، والاشتراك في اتفاق جنائي الغرض منه ارتكاب الجرائم السابقة، وتولي قيادة والانضمام لجماعة إرهابية تأسست على خلاف أحكام القانون، الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين، ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على حريات المواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، بهدف تغيير نظام الحكم بالقوة.