التوقيت الإثنين، 28 سبتمبر 2020
التوقيت 02:18 ص , بتوقيت القاهرة

بعد تصريحات محمود بدر.. دعوى تطالب بحظر "بداية"

تقدم المحامي أشرف فرحات، بدعوى قضائية، أمام محكمة الأمور المستعجلة بعابدين، اليوم الأحد، يطالب بحظر حركة بداية واعتبارها جماعة إرهابية.


واستند فرحات فى دعواه أن حركة بداية ليس لها أي سند قانوني، موضحا أنها ليست جمعية أو حزب، فضلا عن دعمها لجماعة الإخوان، والقول بأنها غير إرهابية، ووصفهم لمتهمي "عرب شركس" بأنهم ليسوا إرهابيين.


وأكد  فرحات في تصريح لـ"دوت مصر"، أنه سيقدم حافظة  مستدات لمحكمة الأمور المستعجلة التي ستنظر الدعوى، وبها سيديهات تحمل لتصريحات مسؤول التواصل السياسي بحركة بداية شريف دياب، يهاجم فيها الجيش المصري ويصفه بـ"العسكر"، فضلا عن تعاطفه مع جماعة الإخوان، وأنها ليست لها أي علاقة بأي عمل ارهابي في مصر، وكذلك تصريحاته على موقع التواصل الاجتماعي "الفيس بوك" يتهم الجيش المصري بقتل ألتراس أهلاوي والوايت نايتس وشهداء الثورة.


وكانت مشادة كلامية وقعت على الهواء بين المتحدث باسم حركة بداية، شريف دياب، ومنسق حركة تمرد، محمود بدر، خلال حوراهما مع الإعلامي وائل الإبراشي ببرنامج العاشرة مساء عبر فضائية "دريم 2"، مساء أمس السبت.


 وقال محمود بدر موجها حديثه لـ"دياب": "مصالح قطر وتركيا والإخوان حلوة.. عيب اتكسف لأنك بتدافع عن قتلة وإرهابيين وبتزايد على شباب جزمة الواحد منهم برقبة كل من يزايد عليهم.. حرام عليك اعتبرهم إخواتك".


وأضاف بدر "من يكون إخوانه إرهابيين لا يكون له أخوة من الجيش.. أنت تاجر دماء وأنت خادم عند ما يقتلون"، وقاطعه دياب قائلا: "خلي عندك دم واتكسف أنت.. دول إخواتي ودول إخواتي.. فيه شباب كتير بيموت ولا إرهابيين ولا غيره.. كل من شارك في ثورة 25 يناير أصبح محظورا وإرهابيا"، على حد قوله.


كما أكد بدر في تصريحات خاصة لـ"دوت مصر"، اليوم الأحد، أن حركة "بداية" غير معلومة المصدر والمنشأ وتدافع عن إرهابيين وقتلة، مطالبا الشباب المصري بالتجمع والتوحد لبناء مصر وليس لهدمها، مشددا على أن هجومه على مؤسس حركة "بداية" كان في محله تماما.