التوقيت الأربعاء، 05 أغسطس 2020
التوقيت 01:24 م , بتوقيت القاهرة

الصدر ردا على البغدادي: سنملأ أرض العراق بجثثكم العفنة

أصدر زعيم التيار الصدري العراقي، مقتدى الصدر، اليوم الثلاثاء، بيانا حول تهديدات زعيم تنظيم "داعش"، باستهداف بغداد وكربلاء، دعا فيه إلى أخذ تهديدات البغدادي على محمل الجد.


وقال الصدر في بيانه "لقد جعل الله تعالى أرض العراق أرض مقدسات، بل أرض مقدسة لا ينبغي لأي مؤمن ومخلص ومجاهد التقصير إزاءها، ومن هذا المنطلق هب المجاهدون لحماية المقدسات في سامراء وكربلاء وغيرها، ولا سيما في هذه الظروف الحرجة التي تمر بها البلاد"، بحسب ما ذكرت شبكة "رووداو" الكردية.



أضاف "ليعلم من قال ذلك أنه قد تبوأ مقعده من النار في آخرته وتبوأ قبره في دنياه هذه، ولنملأ أرض العراق بجثثهم العفنة إن مدت يدهم ضد أي مقدس بل أي شبر من هذه الأرض المقدسة"، إلا أنه في نفس الوقت يجب حمل هذه التصريحات على محمل الجد والعمل على حماية المقدسات ونشر المجاهدين".


ودعا "كل عراقي غيور للعمل من أجل تحرير الأراضي المغتصبة والاستمرار على ذلك، وألا يغرنهم تقلب الذين (كفروا) و(ظلموا) في البلاد"، ملفتا إلى أنهم "لا يرقبون فينا إلا إحدى الحسنيين إما النصر أو الشهادة، ذودا عن حمى الدين والأرض والعرض والمذهب".


كما دعا من وصفهم بالمجاهدين إلى أن "يكونوا ليوثا لا يهابون الموت وعبادا يتورعون عن الحرام يطلبون رضا الله ولا يعصون له أمرا وأن يتفقهوا ولا يعتدوا وأن يحافظوا على سمعة الجهاد والمجاهدين وألا يتأسوا بالإرهابيين"، مختتما بالقول "فلنا أخلاق أهل البيت ولهم أخلاق معاوية وآل سفيان لعنهم الله".


كانت مؤسسة "مناصرة"، التابعة لتنظيم داعش، نشرت إصدارا جديدا لها، يحمل تسجيلا صوتيا لأبو بكر البغدادي، هنأ فيه مقاتليه عقب سيطرتهم على مدينة الرمادي، وتوعد بأن المعارك المقبلة ستكون في بغداد وكربلاء.