التوقيت الإثنين، 28 سبتمبر 2020
التوقيت 09:53 ص , بتوقيت القاهرة

وزير الشؤون الإسلامية الجيبوتي: مصر كانت ولا تزال قبلة المسلمين

قال وزير الشؤون الإسلامية والثقافة الجيبوتي، آدم حسن آدم، إن مصر بأزهرها الشريف كانت ولا تزال قبلة المسلمين فيما يتعلق بالتعليم الديني.


وأضاف آدم، في تصريح للوفد الصحفي المرافق لوزير الخارجية سامح شكرى بجيبوتي، أن الحكومة الجيبوتية وضعت استراتيجية لمواجهة التطرف الديني وتتم بالتعاون مع الدول العربية الشقيقة مثل مصر وغيرها.


ووصف التعاون بين بلاده ومصر في المجال الديني بأنه "وثيق"، مشيرا إلى أنه زار مصر مرتين لحضور عدد من المؤتمرات، والتقى شيخ الأزهر، وأنه خلال الزيارتين تم التطرق إلى سبل تعزيزالتعاون بين جيبوتي ومصر.


وأوضح الوزير أن بلاده ترسل الطلاب والعلماء للتدريب في الأزهر بمصر، وقال "طلبنا أيضا من الأزهر الشريف أن يوفد علماء وخبراء إلى جيبوتي خلال شهر رمضان المبارك، وهو ما حدث خلال العام الماضي، حيث شعر المواطنون الجيبوتيون بوجودهم الرمزي واستفادوا من خطبهم ومحاضراتهم المعتدلة".


وأضاف "أنه فيما يتعلق بالثقافة.. فإننا نؤمن بأن ثقافتنا تنبع من ديننا، وليس هناك تناقض بين الثقافة والدين، ونأمل في توثيق هذا التعاون القائم بين مصر وجيبوتي، لاسيما وأن جيبوتي تعتزم إقامة مكتبة وطنية ومتحف وطني"، وقد وعدت مصر بأنها لن تألو جهدا في مساعدة جيبوتي لإقامة الصرحين الكبيرين وتدريب الكوادر التي ستقوم عليهما.