التوقيت الثلاثاء، 25 فبراير 2020
التوقيت 03:26 ص , بتوقيت القاهرة

سفير مصر لدى لبنان يشرح تجربة التعامل مع الإرهاب

شارك سفير مصر لدى لبنان، محمد بدرالدين زايد، في المؤتمر الإقليمي الخامس، الذي نظمه مركز البحوث والدراسات الإستراتيجية التابع للجيش اللبناني تحت عنوان "الشرق الأوسط في ظل متغيرات السياسية الدولية"، وشارك فيه أيضا عدد بارز من المفكرين والباحثين المصريين.


وتضمنت كلمة السفير تجربة مصر في التعامل مع التنظيمات الإرهابية منذ أربعينيات القرن الماضي، موضحا الترابط الفكري بين جميع هذه المنظمات سواء القديمة منها أو التي ظهرت في السنوات الأخيرة.


كما أبرز أهمية تجفيف منابع الإرهاب من خلال منظومة دولية وإقليمية لمنع تمويل ودعم التنظيمات الإرهابية، فضلا عن ضرورة وقف المعايير المزدوجة التي تستخدمها بعض الدول التي تحارب جماعات متطرفة على أراضيها وتدعمها في أراضى الغير، فضلا عن عدم إغفال العوامل الاقتصادية والاجتماعية، والتي تسهل احتضان الفكر المتطرف، مستدركا بأن هذه العوامل غير كافية لتفسير انتشار الفكر المتطرف، إذ ظهرت في الآونة الأخيرة ظاهرة انضمام مواطنين من دول غربية للجماعات التكفيرية المتطرفة.


وأوضح السفير أن مواجهة ظاهرة الإرهاب تتطلب التعامل معها بشكل شامل وباستخدام مجموعة من الأدوات والسياسات على مستويات عدة، فضلا عن أهمية المواجهة الفكرية مع الفكر المتطرف، مشيرا إلى أن القيادة السياسية وقطاعات من الشعب المصري باتت مدركة لأهمية هذا الأمر، ومعربا عن اعتقاده بأن حسم هذه المسألة في مصر سيكون له انعكاسات إيجابية على المنطقة بأسرها.