التوقيت الجمعة، 27 نوفمبر 2020
التوقيت 03:20 م , بتوقيت القاهرة

الغنوشي: مظلومو العالم يعقدون آمالهم على حزب تركيا الحاكم

تحدث رئيس حركة النهضة التونسية، راشد الغنوشي، اليوم الجمعة، عن دور حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، خلال مشاركته في تجمع حاشد للحزب في ولاية "أديامان" وسط البلاد، تلبية لدعوة من رئيس الحزب ورئيس الحكومة، أحمد داود أوغلو.


وقال "الغنوشي"، وفقا لما ذكرته وكالة الأناضول،: "إن المظلومين في العالمين العربي والإسلامي وفي كافة أنحاء العالم يعلقون آمالا كبيرة على حزب العدالة والتنمية، فنجاح هذا الحزب ليس لتركيا وحدها، بل هو في الوقت ذاته نجاح للمظلومين في كافة أنحاء العالم، وللمحاربين من أجل الحرية".


وأضاف: "من تونس عاصمة الربيع العربي، إلى أهالي أديامان السلام، لقد جئت محملا بالسلامات لأحفاد السلطان محمد الفاتح، تلاميذ نجم الدين أربكان، وللرئيس رجب طيب أردوغان، ولرئيس الوزراء داود أوغلو، فنحن كتونسيين نحب حزب العدالة والتنمية". 


وطالب "الغنوشي" المشاركين في التجمع بـ"الشعور بالفخر" بحزب "العدالة والتنمية"، مستطردا: "ليس الأتراك وحدهم من يريدون من العدالة والتنمية أشياء، بل العالم الإسلامي بأسره يعلق عليه آمالا كبيرة، ونحن نشيد بالجهود الكبيرة التي تبذلها الحكومة التركية لتلبية احتياجات اللاجئين الموجودين على الأراضي التركية، والذين وصل عددهم إلى مليوني سوري".


واستكمل: "تونس كانت محتلة من الإسبان في القرن الـ16، حيث جاء المسيحيون في تلك الفترة واستولوا على جامع الزيتونة رغبة منهم في تنصير البلاد، لكن الدولة العثمانية أرسلت سنان باشا على رأس أسطول طهر بلادنا من المسيحيين جميعا، وبقيت تونس مسلمة منذ ذلك الحين وحتى الآن، لذلك كنت حريصا على زيارة قبر سنان باشا عندما قدمت إلى إسطنبول".