التوقيت الأربعاء، 30 سبتمبر 2020
التوقيت 02:46 ص , بتوقيت القاهرة

حركة سلفية عن خطبة "كيري": التافه يتكلم في أمور العامة

انتقدت حركة "دافع عن العلماء" المقربة لمشايخ السلفية، دخول وزير الخارجية الأمريكي جون كيري لمسجد سلمان في جيبوتي، وإعطاء درسا في أحد المساجد عن سماحة الإسلام المعتدل.


ورفضت الحركة دور جيبوتي، قائلة إنها تضم قاعدة أمريكية ضخمة في "مكافحة التطرف"، وقالت الحركة عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك "ليست مزحة، ولا فوتوشوب..خلت المساجد من الممنوعين من الخطابة في العالم الإسلامي، ليحل محلهم جون كيري! ليعلم الناس "الإسلام المعتدل" بعد أن مُنع أمثالنا من تعليمهم "الفهم المتطرف للإسلام".


وتابعت الحركة في نقدها لتصرف وزير الخارجية الأمريكي بوصفها لحديث للرسول?، عن "سنوات خداعات ينطق فيها الرويبضة، وعرفه بأنه: التافه يتكلم في أمور العامة"، وتتابع "رأيناها، بل وعشنا لنرى جون كيري يتكلم في أمور الدين، في مساجد المسلمين! ولا حول ولا قوة إلا بالله".