التوقيت الأحد، 04 ديسمبر 2022
التوقيت 06:34 ص , بتوقيت القاهرة

قيادي جنوبي: لا نحارب الحوثين من أجل هادي

قال القيادي الجنوبي، أمين سر المجلس الأعلى للحراك الثوري، فؤاد راشد، إن اليمنيين في الجنوب يخوضون الحرب منذ لحظتها الأولى في 24 مارس/ آذار 2015 بكل مشاربه السياسية وشرائحه الاجتماعية، وقدم المئات من القتلى، والآلاف من الجرحى والأسرى حتى اللحظة الحالية.


أضاف، في منشور عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، اليوم الخميس، إن حرب الجنوبيين ضد الحوثيين لم تكن بهدف حماية شرعية الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، إنما من أجل عودة الجنوب من خلال نتائج المرحلة الأولى للحرب ولخدمة القضية الجنوبية.


وأشار القيادي الجنوبي إلى أن قرار خوض الحرب كان "بسط أكبر قدر من النفوذ على الأرض قدر الإمكان، وإيجاد مقاومة قوية وصلبة وتعزيزها بالمال والسلاح والتدريب العالي حتى تمثل اليد الحاسمة والفاعلة للقضية الجنوبية"، موضحا أن المرحلة الثانية ستأتي بحسب الأجندات السياسية للحراك.


وقال راشد إن هذه الأمور لم تعد من الأسرار الجنوبية الخاصة، ونحن في معركة لا بد أن ننتصر فيها، مهما كانت تكلفة الفاتورة باهظة، لأن الخسارة تعني احتلالا جديدا أسوأ من سابقه، بحسب تعبيره.