التوقيت الثلاثاء، 22 سبتمبر 2020
التوقيت 09:47 ص , بتوقيت القاهرة

محلب يزور الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية في خليج السويس

قام رئيس مجلس الوزراء، إبراهيم محلب، بزيارة إلى الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية في شمال غرب خليج السويس، اليوم الأربعاء، للتعرف على حجم وطبيعة المشروعات القائمة في المنطقة، وفرص الاستثمار المستقبلي.


واستمع رئيس الوزراء، خلال الزيارة، إلى شرح بشأن المنطقة الاقتصادية، شمال غرب خليج السويس، من القائم بأعمال رئيس الهيئة، اللواء محمد رفعت، الذي أشار إلى أن المنطقة تم تخصيصها بموجب القرار الرئاسي رقم 35 لسنة 2003 لتكون أول منطقة اقتصادية ذات طبيعة خاصة في محافظة السويس.


وقال محلب: "تبلغ مساحة الأراضي المخصصة للمنطقة الاقتصادية حوالي 20.4 كيلومتر مربع، وتعد نموذجًا لتطوير المناطق الصناعية على المستوى المحلي والإقليمي، ومن المخطط لها أن تصبح وجهة للاستثمار العالمي المتميز، من خلال خلق بيئة عمل متميزة لجذب الاستثمارات إلى مصر، مع ضمان أقصى استفادة للمجتمع المحلي".



وأضاف: "تستهدف المنطقة الاقتصادية خلق قطاعات صناعية ذات قدرة عالية للمنافسة، وذلك في مجالات تجميع السيارات وقطع الغيار، ومواد البناء، والإليكترونيات، والأجهزة المنزلية، والكيماويات، والبتروكيماويات، والمنتجات الغذائية، والزراعية، والمنسوجات، والملابس الجاهزة، والخدمات اللوجستية، والصناعات الدوائية".


وأوضح رئيس الوزراء، أن المنطقة الاقتصادية تعمل على تحقيق أهداف التنمية، والتي تتمثل في إنشاء وتطوير المنطقة الاقتصادية في شمال غرب خليج السويس، بما يساعد على جذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى المنطقة بهدف إنشاء مشاريع صناعية وخدمية قادرة على المنافسة إقليميًّا ودوليًّا، تسهم في خلق فرص عمل مباشرة، وعمالة مدربة، وزيادة الدخل القومي، وزيادة حصة مصر في التجارة الدولية من خلال زيادة الصادرات".


وتابع: "توفر المنطقة الاقتصادية، العديد من المزايا والضمانات للمستثمرين يأتي على رأسها؛ الموقع الإستراتيجي على طول البحر الأحمر، وإمكانية الوصول إلى الأسواق الرئيسية من خلال العديد من الاتفاقيات التجارية الثنائية والمتعددة، وتوافر العمالة الماهرة في العديد من قطاعات الصناعة".


كما تطرق الشرح إلى استعراض الشركات التي تمت الموافقة المبدئية عليها للاستثمار في مساحة 14.4 كيلومتر مربع في المنطقة الاقتصادية، وفقًا لقرارات لجنة تقييم المشروعات الخاصة بالهيئة الاقتصادية.



وأشار رئيس الهيئة إلى أنه من المتوقع أن تكون جملة المشاريع المستقبلية خلال السنوات العشر المقبلة 500 مصنع على ا?راضى المستثمرة والتي تبلغ مساحتها 17.88 كيلومتر مربع، باستثمارات تبلغ حوالي 10 مليارات دو?ر، ويستوعب عمالة مباشرة قدرها 60 ألفًا وعمالة غير مباشرة قدرها حوالي 60 ألفًا.


وأوضح أنه تم تسجيل شركة تيدا مصر وشركة ايكوبات إنتاج الألواح الجبسية وفقًا لقانون 83 لسنة 2002 من خ?ل خدمة الشباك الواحد في الهيئة، وكذا بدء العمل الفعلي لأول مصنع بأرض المنطقة ا?قتصادية، وهو مصنع إيكوبات لإنتاج األوح الجبسية.



كما استعرض الشرح الشركات التي تمت الموافقة المبدئية عليها للاستثمار في المساحة الخاصة بـ(تيدا 6 كم2) في المنطقة الاقتصادية، وفقًا لقرارات لجنة تقييم المشروعات الخاصة بالهيئة الاقتصادية، وتضمنت تلك الشركات والأنشطة الخاصة بها ما يلي، مجمع EXA – solar الصناعي لإنشاء ألواح الطاقة الشمسية من الرمال، شركة power (Tianjin) new energy development co، لإنشاء وتشغيل محطات الرياح، شركة China glass holding لإنتاج الألواح الزجاجية، وشركة China shipping وتتولى إنشاء مستودع جمركي، وشركة جوشي وتتولى إنشاء مصنع فايبر جلاس.


تجدر الإشارة إلى أن أراضي الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية تعد موقعًا إستراتيجيًّا على الطرق التجارية الرئيسية على البحر الأحمر، حيث تقع على بعد 45 كيلومترًا جنوب قناة السويس، كما تقع أيضًا بالقرب من ميناء السخنة، مع إمكانية الوصول المباشر إلى البحر الأبيض المتوسط ??والمحيط الهندي، فضلًا عن كونها واحدة من أفضل المواقع العالمية لعمليات الترانزيت، الأمر الذي يساعد على تسهيل حركة الواردات والصادرات، كما تبعد المنطقة الاقتصادية مسافة 120 كيلومترًا جنوب شرق القاهرة.


وتدار المنطقة بواسطة هيئة عامة مستقلة ذات سلطات ممنوحة لها بقوة القانون من خلال مجلس إدارة مستقل مكون من ممثلين من الوزارات المعنية والقطاع الخاص، وتوفر الهيئة خدمات الشباك الواحد لضمان سرعة وتيسير إنهاء الإجراءات، والسماح للشركات بالوصول إلى السوق المحلي.