التوقيت الأربعاء، 30 سبتمبر 2020
التوقيت 09:34 م , بتوقيت القاهرة

"حركة الشباب" تقتل مسؤولا صوماليا وتهاجم قافلة للاتحاد الإفريقي

قالت الشرطة الصومالية ومتحدث باسم حركة الشباب، إن مسلحي الحركة قتلوا مسؤولا حكوميا بالرصاص في مقديشو، اليوم الأربعاء، وشنوا هجوما بالقنابل على قافلة للاتحاد الإفريقي خارج العاصمة، كما قتل نائب مفوض حي ودجير، عبد الفتاح باري، إثر إطلاق الرصاص عليه في سيارته.


وقال أحد ضباط الشرطة، الميجور إبراهيم حسين، لرويترز: "فتح مسلحون النار على سيارة نائب مفوض الحي هذا الصباح. ما أسفر عن مصرعه، بينما فر المسلحون".


وأعلنت حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة مسؤوليتها عن الهجوم.


وقال المتحدث باسم العمليات العسكرية للحركة، الشيخ عبد العزيز أبو مصعب، لرويترز: "قتلنا نائب مفوض الحي وسنستمر في قتل أعدائنا. هذا جزء من عمليتنا في مقديشو."


وقال الكولونيل محمد عبد الله ضابط الشرطة، إن عبوة ناسفة ألحقت أضرارا بعربة مدرعة في قافلة لقوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الإفريقي.


هذا وقد انفجرت القنبلة بينما كانت القافلة تمر قرب بلدة على بعد 16 كيلومترا من العاصمة، وقالت الشرطة وبعض السكان إن قوات الاتحاد الإفريقي طوقت المنطقة.