التوقيت الأربعاء، 12 أغسطس 2020
التوقيت 03:18 م , بتوقيت القاهرة

ردا على إبعاد مستشارها.. الجزائر تطرد دبلوماسيا موريتانيا

أفادت مصادر إعلامية بأن السلطات الجزائرية طردت دبلوماسيا في السفارة الموريتانية بالجزائر، اليوم الأحد، واعتبرته شخصا "غير مرغوب فيه" .


وأضافت المصادر في تصريحات، مساء اليوم الأحد، أن الدبلوماسي يعمل سكرتيرا في السفارة الموريتانية بالجزائر، وتم إبلاغه  بطرده من الجزائر دون إعطائه توضيحات بشأن أسباب القرار .


يأتي طرد الدبلوماسي الموريتاني ردا على طرد موريتانيا، يوم الخميس الماضي، المستشار الأول لسفارة الجزائر في موريتانيا، بلقاسم الشرواطى، بسبب وقوفه ـ كما بررت موريتانيا ـ وراء مقال يسيء إلى علاقات موريتانيا بالمغرب، ويتضمن "أكاذيبا وافتراءات لا أساس لها من الصحة" .


واعتقل الأمن الموريتاني صحفيا موريتانيا نشر المقال المسرب، ويدعى مولاي إبراهيم ولد مولاي أمحمد، مدير صحيفة "البيان" الإلكترونية، للتحقيق معه بشان أسباب نشره المقال، ومسؤوليته المهنية والقانونية، ثم أفرج عنه بكفالة، ووضع تحت المراقبة القضائية لحين استكمال التحقيق معه .


وجاء في المقال ـ الذي تسبب في طرد الدبلوماسي الجزائري ـ معلومات مفادها بأن موريتانيا تقدمت رسميا بشكوى إلى الأمم المتحدة من الحكومة المغربية، تتهمها بإغراق الحدود المشتركة بالمخدرات المهربة عبر الأراضي الموريتانية إلى الجماعات الإرهابية في شمال مالي.