التوقيت الأربعاء، 05 أغسطس 2020
التوقيت 09:13 م , بتوقيت القاهرة

انتحار سيدة حزنا على وفاة ابنها في مستشفى بسوهاج

تكثف قوات الإنقاذ النهري جهودها من أجل انتشال جثة ربة منزل، في بداية العقد الثالث من العمر، قامت بالانتحار بإلقاء نفسها بترعة المنشأة، حزنا على وفاة نجلها البالغ من العمر 5 أشهر داخل مستشفى المنشأة المركزي عقب إصابته بالحمى.


كان مساعد وزير الداخلية، مدير أمن سوهاج، إبراهيم صابر، قد تلقى بلاغا من مركز شرطة المنشأة، اليوم الإثنين، يفيد بانتحار ربة منزل بإلقاء نفسها بالترعة، وجاري تكثيف الجهود لانتشال جثتها.


وبالانتقال والفحص تبين من التحريات قيام "ز. ح. م"، 30 عاما، ربة منزل، بالانتحار، بإلقاء نفسها بترعة المنشأة، أمام مستشفى المنشأة المركزي، عقب إخطارها بوفاة نجلها البالغ من العمر 5 أشهر، أثناء تلقيه العلاج من مرض الحمى داخل المستشفى المركزي.


جار تحرير محضر بالواقعة تمهيدا للعرض على النيابة لتتولى التحقيق، وتم إخطار قوات الإنقاذ النهري لانتشال الجثة.