التوقيت الخميس، 06 أغسطس 2020
التوقيت 06:51 م , بتوقيت القاهرة

بعد الحكم بحبسها.. صافيناز تتقبل القرار بصدر رحب

بعد صدور حكم حبس صافيناز 6 أشهر وغرامة 15 ألف جنيه، قال محامي دفاعها، تامر أبو سريع، اليوم الإثنين، إن الراقصة الأرمينية تلقت خبر الحبس بصدر رحب، نظرا لأنها كانت متوقعة القرار قبل صدوره.


وأوضح أبو سريع، لـ"دوت مصر"، أن رئيس محكمة جنح العجوزة، المستشار عمرو حسانين، خالف نص المادة رقم 40 لسنة 2014 الخاصة بإهانة العلم المصري، حيث قرر القاضي حبسها وتغريمها في نفس الوقت.


وأشار دفاع صافيناز، إلى أن القانون ينص على حبس المواطن الذي يهين العلم المصري بحد أقصى سنة وغرامة لا تتجاوز 30 ألف جنيه، وعلى أن يراعى تطبيق حكم واحد فقط، إما الحبس أو الغرامة، فلذلك يعتبر القاضي قد أخل بمواد قانون إهانة العلم.


وأعرب أبو سريع، عن استيائه من المستشار الذي أصدر الحكم، لأنه لم يستند إلى أي دفوع قدمها له، ولم يرد على أي طلبات من الدفاع، فضلا عن انتهاء القصد الجنائي بالقضية.


وكانت محكمة جنح العجوزة، برئاسة المستشار عمر حسانين، قضت بحبس الراقصة صافيناز، 6 أشهر وغرامة 15 ألف جنيه، وكفالة 10 آلاف جنيه، بتهمة إهانة العلم المصري خلال رقصها به بإحدى الحفلات، في القضية رقم 4277 لسنة 2015.


وكان المستشار القانوني لفندق "نبيلة" بالمهندسين، تقدم ببلاغ ضد الراقصة صافينار جورجييان، البالغة من العمر 30 عاما، أرمينية الجنسية، لارتداءها "بدلة رقص" تحمل علم مصر، في إحدى حفلات الفندق.


واستند المستشار القانوني للفندق إلى أسطوانة مسجلة، وبعض الصور الخاصة بـ"صافيناز" التي تثبت صحة بلاغه، فيما طلبت النيابة في وقت سابق الراقصة المذكورة لسؤالها عن الواقعة أكثر من مرة، إلا أنها رفضت المثول أمامها، فأمرت النيابة بضبطها وإحضارها للتحقيق معها حول التهمة الموجهة إليها.