التوقيت الجمعة، 14 أغسطس 2020
التوقيت 05:18 م , بتوقيت القاهرة

‏وزير الري: اختيار مكتبين لإجراء دراسات سد النهضة خلال 11 شهرا

قال وزير الموارد المائية والري الدكتور حسام مغازي إنه تم التوافق بين وزراء المياه لمصر والسودان وإثيوبيا على اختيار مكتبين دوليين لإجراء الدراسات الهيدروليكية والاقتصادية والاجتماعية لآثار "سد النهضة" الإثيوبي‏ في مدة لا تتجاوز 11 شهرا، مشيرا إلى أنها خطوة للأمام في المفاوضات الفنيه بين الدول الثلاثة.

وأضاف مغازي في مؤتمر صحفي عقب انتهاء الجلسة الختامية لاجتماع اللجنة الوطنية لسد النهضة التي استمرت يومين في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، أن الجانب الإثيوبي سيتولى إرسال قرار اللجنة للمكتبين المرشحين بصفته رئيس الدورة الحالية للمفاوضات على أن يتلقى الرد خلال أسبوعين وإرسال نسخة من المراسلات للجانبين المصري والسوداني.

وأوضح أن موعد التعاقد مع المكتبين بعد موافقتهما سيكون في‏ 4 مايو المقبل بالعاصمة أديس أبابا، مشيرا إلى أن المفاوضات أكدت روح التعاون المشترك بين الدول الثلاث ورغبتهما في التوصل إلى التوافق حول تنفيذ الدراسات.

وأكد مغازي أن ما تم الاتفاق عليه في أديس أبابا خطوة للأمام في مجال المفاوضات حول الأنهار الدولية وهي ظاهرة فريدة على المستوى الدولي تؤكد إرادة الدول الثلاثة في التوافق لحل الخلافات حول مشروع مائي بعد مفاوضات صعبة  بدأت في سبتمبر الماضي، مشيرا إلى أن اتفاق المبادئ الذي وقعه قادة الدول الثلاثة بالخرطوم الشهر الماضي دفع المفاوضات من أجل التوافق لاختيار المكتبين المنفذين لدراسات سد النهضة.

فيما كشفت مصادر مسؤولة عن أن أسباب عدم الكشف عن أسماء المكتبين تعود إلى اتفاق بين أعضاء لعدم التأثير على قراراها بإجراء الدراسات من عدمه، وكذلك تعود الى ما يتعلق بالسيناريوهات البديلة في حال رفض المكتبين.

يذكر أن المشاورات بين الخبراء الفنيين والوزراء من الدول الثلاث عقدت على مدار يومين بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، وسط أجواء إيجابية برئاسة وزراء المياه بمصر وإثيوبيا والسودان، وبحضور أعضاء اللجنة الوطنية الثلاثية المؤلفة من 12 خبيرا لاختيار المكتب الاستشارى الدولى من بين المكاتب الأربعة المرشحة لتنفيذ الدراسات الفنية للمشروع الإثيوبى.