التوقيت الأربعاء، 30 نوفمبر 2022
التوقيت 12:04 م , بتوقيت القاهرة

الرئاسة اليمنية تكشف مصير علي عبدالله صالح

كشف المتحدث باسم الرئاسة اليمنية، مختار الرحبي، مصير الرئيس السابق، علي عبدالله صالح، بعد ورود أنباء عن هروبه إلى خارج البلاد.


وأوضح الرحبي، خلال حوار مع صحفية "عكاظ" السعودية، نشر اليوم الثلاثاء، أن هذه تسريبات نسبت للمقربين من الرئيس السابق، ومن جانب جماعة الحوثي، الهدف منها لفت الأنظار عن الخسائر التي مني بها الحوثيون في الحرب الجوية.


أضاف "قد سمعت كغيري عن محاولة (صالح) الهرب إلى سلطنة عمان، وقيل إلى روسيا أو إريتريا، وأخيرا جيبوتي، لكن الصحيح أنه لا يزال قابعا في صنعاء، لا يستطيع التحرك فيها فضلا عن الخروج منها".


ورد  الرحبي، على إدعاءات جماعة الحوثي باستهداف قوات التحالف الدولي في عاصفة الحزم المنشآت المدنية في اليمن، مؤكدا أن الجماعة هي من استهدفت مصنع الألبان في محافظة الحديدة، بسبب رفض مالكه رجل الأعمال، عبدالإله خطيب، دفع ثلاثة ملايين ريال يمني للجماعة، التي تلزم رجال الأعمال بدفع ضريبة المجهود الحربي التي أقرتها أخيرا.


وأشار إلى أن لقاءات الرئيس هادي لا تزال مستمرة مع السياسيين ووجهاء القبائل اليمنية، لبحث أفضل السبل الكفيلة لطرد الحوثيين من العاصمة المؤقتة عدن، والتنسيق في ذلك مع قيادة عاصفة الحزم.