التوقيت الثلاثاء، 22 سبتمبر 2020
التوقيت 09:02 ص , بتوقيت القاهرة

نيابة "الأحداث الطارئة" تنتهي من معاينة جثة العميد عاطف الإسلامبولي

انتهت نيابة الأحداث الطارئة برئاسة المستشار محمد الطماوي، اليوم الخميس، من مناظرة جثة مفتش شرق الجيزة، الشهيد عاطف الإسلامبولي، بمستشفى الشرطة بالعجوزة، كما صرحت النيابة العامة بدفن الجثة.



كان المحامي العام لنيابات جنوب الجيزة، المستشار ياسر التلاوي، شكل فريقا موسعا من النيابة العامة، وكلف نيابة الصف تحت إشراف المستشار محمد أبو زينة، بالانتقال إلى موقع حادث إطلاق النار على مفتش شرق الجيزة عاطف الإسلامبولي بطريق الكريمات بمنطقة الصف، لإجراء المعاينة المبدئية للحادث.



وأمر المحامي العام نيابة الأحداث الطارئة تحت إشراف المستشار محمد الطماوي، بالانتقال إلى مستشفى الشرطة بمنطقة العجوزة، لمناظرة جثة "الإسلامبولي" تمهيدًا لتشريح الجثة ودفنها.



كان مفتش مباحث شرق الجيزة، العميد عاطف الإسلامبولي، قُتل إثر تبادل إطلاق نار مع عناصر مسلحة، بطريق الكريمات في الجيزة.



وقال مصدر أمني: "إن العميد عاطف الإسلامبولي، تعرض لإطلاق نار أثناء مطاردة أمنية مع تشكيل عصابي قام بالسطو على سيارة نقل أموال، أسفر عن إصابته بطلق ناري تسبب في مقتله".