التوقيت الأربعاء، 30 سبتمبر 2020
التوقيت 02:11 ص , بتوقيت القاهرة

فيديو| دماء ودموع.. لحظة تحرير أسرى سجون الأسد في إدلب

أظهرت لقطات فيديو تم تداولها علي مواقع التواصل الاجتماعي، لحظة الإفراج عن 53 معتقلا بينهم امرأتان من فرع المخابرات العامة المعروف بـ"أمن الدولة" في مدينة إدلب، التي أعلن "جيش الفتح" المكون من ثمانية فصائل السيطرة بالكامل مساء السبت الماضي، بعد معارك دامت أربعة أيام ضد جيش النظام السوري.



ونشر المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الاثنين، فيديو يبين لحظة فتح العديد من الزنازين داخل السجن، وسط تعالي صيحات التكبير والبكاء بين الاهالي والمعتقلين، الذين هبوا لمعانقة بعضهم بعضاً من الفرحة الكبيرة، فيما جلست المرأتان مذهولتان مما يحدث.



وبثت شبكة مراسلي "المنارة البيضاء" التابعة لتنظيم جبهة النصرة، فيديو يظهر لحظة خروج المعتقلين المحررين إلى خارج مبنى المخابرات العامة بإدلب، ليشاهدوا النور لأول مرة منذ مدة طويلة، مما دعاهم إلى الركض في الشارع بشكل هستيري.



وأظهرت اللقطات الدماء التي لا زالت تنزف من المعتقلين، الذين تمت تصفيتهم علي يد جنود التنظام السوري، قبل أن يتمكن جيش الفتح من السيطرة على المدينة.


يذكر أن فصائل "جبهة النصرة، وأحرار الشام، وجند الأقصى، وجيش السنة، ولواء الحق، وأجناد الشام، وفيلق الشام" توحدت تحت مسمى "جيش الفتح"، وخاضت معركة إدلب التي حسمتها خلال الأيام الأربعة فقط، وتخلو المدينة بالكامل حالياً من أي وجود لقوات النظام والمليشيات الشيعية.