التوقيت الإثنين، 18 يناير 2021
التوقيت 10:46 م , بتوقيت القاهرة

بريطاني يحاول حرق والد طليقته وابنه

أصدرت محكمة بريطانية، حكما بالسجن 8 سنوات على رجل تسلل لمنزل طليقته وحاول حرق والدها ومعه ابنه الصغير.


وبحسب صحيفة "ديلي ميل" اليوم الاثنين، فإن مارك ميلر، كان يلقى باللوم على والد زوجته في الطلاق الذي أنهى العلاقة التي استمرت عشرين عاما بينه وبين زوجته، ولم يستطع تقبل الطلاق فحاول الانتقام.


وذكرت الصحيفة أن ميلر (39 عاما)، قام بالتسلل للدور العلوي لمنزل طليقته بمنطقة جيسبراه للتجسس عليها هي وأولاده عندما وصل والد زوجته في سيارته، حيث كان يزورها، وعندها استغل ميلر الفرصة، وقام بإلقاء الوقود على والد طليقته من نافذة السيارة وهو يصرخ "هذه أخر مرة تدخل فيها في حياتي"


إلا أن ميلر لم يعرف أن الرجل لم يكن وحيدا بل معه أصغر أبناء ميلر ذو الثلاث سنوات، والذي كان يقضى وقتا مع جده، وعندما دخل السائل للسيارة سارع الجد بإغلاق النافذة بينما كان ميلر يحاول إشعال النار بولاعته.


وقال والد الزوجة شون دريدن أمام المحكمة، إنه كان يعتقد أن ميلر سيقوم بإشعال النار حقا لأنها ليست المرة الأولى التي يحاول فيها ذلك، حيث قام أثناء خلاف مع الزوجة قبل الطلاق بإشعال النار في السرير متهما إياها بخيانته. 


وأشارت الصحيفة، إلى أن ميلر الذي اعتاد إدمان الخمر، كان قد صدر ضده أمر بعدم التعرض لزوجته السابقة أو الاقتراب منها على مسافة 200 متر وهو الامر الذي خرقه ميلر .