التوقيت السبت، 16 نوفمبر 2019
التوقيت 11:13 م , بتوقيت القاهرة

حجازي : 30 شركة ألمانية تشارك بالمؤتمر الاقتصادي

 قال سفير مصر لدي برلين السفير محمد حجازي إن "مشاركة ألمانيا بوفد رفيع المستوي في مؤتمر دعم الاقتصاد المصري المزمع عقده في شرم الشيخ بعد غد الجمعة، تعد ترجمة للتوجه الألماني بدعم الاقتصاد والاستثمار فى مصر ودعم خطة تنميتها والنهوض بالاقتصاد الوطني، كما أنها تعبر عن أن مصر مقصد استثمارى مهم وسوق واعد، وثانيا أن هناك رغبة من الحكومة الألمانية وتوجيه من أعلى المستويات للتلاقى مع مصر ودعمها لأن الجميع مدرك أن مصر سوق مهم جدا وأن الاستثمار فى مصر هو استثمار فى المستقبل وأن تحقيق الاستقرار فى مصر هو تحقيق للاستقرار فى الشرق الأوسط وأوروبا".



وأضاف السفير حجازى أن نائب المستشارة الألمانية ووزير الاقتصاد الألماني زيجمار جبريل سوف يرأس الوفد الألماني ، موضحا أن الوفد سيضم مدير عام الخارجية الألمانية ديتر هادر ووزيرة الصناعة فى ولاية بافاريا عاصمة الصناعة الألمانية السيده ايزنر، كما سيضم 80 شخصية اقتصادية تمثل 30 شركة من كبريات الشركات الألمانية مثل المدير التنفيذى لشركة (سيمنس)، الذى كان قد توجه إلى مصر الشهر الماضى والتقى بالرئيس عبد الفتاح السيسي، بالإضافة إلي شركة (دايملر بنز).



وتابع أن "مصداقية السياسة الخارجية والسياسة الاقتصادية المصرية التى اكتسبتها مصر بعد ثورة 30 يونيو منحت الفرصة للمجتمع الدولى أن يرى الترابط والتلاحم بين القيادة السياسية والشعب المصرى"، منوها بأن الحكومة المصرية وقرارتها الاقتصادية المهمة ساهمت فى بناء الثقة مع المستثمر الأجنبى مثل قانون الاستثمار الجديد ورفع الدعم التدريجى عن مشتقات النفط وإصلاح الخلل فى عجز الموازنة ومواجهة التشريعات الاقتصادية وحل مشاكل مديونيات الشركات، فضلا عن قرارات البنك المركزى الجديدة بشأن العملة الوطنية وقوانين الكهرباء الذى سوف يشجع القطاع الخاص في الدخول فى مجال ليس فقط الطاقات الجديدة والمتجددة ولكن أيضا الطاقات التقليدية.



وأشار السفير المصري إلي المؤشرات الاقتصادية الدولية مثل "ستنادرد اند بوررس" و"فيتشى" والتى أكدت أن الاقتصاد المصرى له رؤية مستقبلية واعدة ومستقرة، قائلا إنه "قد تم رفع تصنيف مصر من B- إلي B+ وهذا مؤشر إيجابي يعكس ثقة المجتمع الدولى، ولعل تقرير البنك الدولى وصندوق النقد الدولى بعد زيارة مطولة التقوا فيها بكل المسئولين فى مصر وبحثوا فيها كل المؤشرات الاقتصادية ساهم فى إعداد هذا التقرير الإيجابي واستعادة ثقة المستثمر الأجنبى فى الاقتصاد المصري".



وذكر أن المؤتمر الاقتصادى سيطرح العديد من مجالات التعاون المصري الألماني ، فبالإضافة إلي التعاون فى المجال اللوجستى فى إنشاء مخازن لوجستيه وهو المشروع الطموح لوزارة التموين، هناك مجالات تعاون مختلفة أخري سوف يتم مناقشتها من خلال المؤتمر الاقتصادى بشرم الشيخ.



ولفت السفير حجازي إلي أن الرئيس السيسي قد التقي مع المستشار الألمانى جيرهارد شرودر وتم الاتفاق على تعاون اقتصادى مشترك، كذلك مع رئيس مجلس إدارة شركة (سيمنس) الألمانية، كما أن هناك تعاون ألماني فيما يخص حفر الأنفاق ومجالات التشييد والبناء، وأيضا فى مجال الطاقة الجديدة والمتجددة فهناك تعاون مع شركة RWE الألمانية هى شريك لشركة  Bp الإنجليزية وهما شركاء بما يوازى 5 مليارات دولار وسوف يتم التعاون من جانبهما مع مصر مما سوف يعود على الاقتصاد المصرى بالإيجاب.



وقال إن "هناك مشروعات عملاقة تطرحها الحكومة المصرية على المستثمر الأجنبى سواء بما يخص الخط الملاحى لقناة السويس أو لتنمية وتطوير الساحل الشمالى سياحيا عند منطقة غرب العلمين أو المثلث الذهبى فى الجنوب".