التوقيت الأحد، 05 يوليه 2020
التوقيت 09:40 ص , بتوقيت القاهرة

بروتوكول بين أسيوط والمؤسسة الكاثوليكية لحل أزمة القمامة‎

وقعت محافظة أسيوط، اليوم الخميس، بروتوكول تعاون مع المؤسسة الكاثوليكية للتنمية الشاملة، لعمل آلية تنفيذ تشترك فيها كافة الأطراف المعنية، حتى يمكن القضاء على مشكلة تراكم وجمع القمامة من مناطق حي شرق مدينة اسيوط.


وأكد رئيس حي شرق أسيوط مصطفى طاهر، على أنه تم الاتفاق بين المؤسسة الكاثوليكية للتنمية الشاملة بالمحافظة، ويمثلها الأنبا كيرلس وليم، والوحدة المحلية لرئاسة حي شرق بمدينة أسيوط، على أن يتم التنسيق الكامل والمساهمة من كل طرف بما هو متاح لديه من إمكانات لتنفيذ هذا البروتوكول، والخاص بالتعاون المشترك لحل مشكلة القمامة بحي شرق، على أن تلتزم المؤسسة بتوفير العمالة اللازمة لجمع ورفع المخلفات من الشوارع الرئيسية والميادين والمصالح الحكومية والمدارس، وتوفير الأدوات اليدوية اللازمة للقيام بأعمال جمع القمامة، وكذلك توفير كمية من صناديق القمامة للمصالح الحكومية والمستهدفة في الخطة، مع تنظيم حملات نظافة شبه دورية للأماكن المستهدفة وعمل ندوات وحملات توعية عن البيئة والنظافة وعمل الافتات واللوحات الإرشادية والمطبوعات والمطويات اللازمة لتوعية الجمهور بضرورة الحفاظ على البيئة.


وأشار رئيس الحي، الى التزامه بتوفير سيارات مخصصة يوميا لنقل القمامة، للعمل مع المؤسسة خلال فترة المشروع، على أن تتولى الوحدة المحلية لحي شرق المتابعة الميدانية والإشراف على التنفيذ، بالمشاركة مع المؤسسة، على أن تتولى الوحدة المحلية لحي شرق بالتنسيق مع المؤسسة في تشكيل لجنة تيسير للمشروع، تتولى إزالة المعوقات والصعوبات التي تواجه تنفيذ المشروع وبحث سبل حلها من خلال الاجتماعات الدورية.