التوقيت الإثنين، 28 سبتمبر 2020
التوقيت 12:12 م , بتوقيت القاهرة

بعد اختطافه 4 أيام.."بيت المقدس" يفرج عن رئيس شركة مياه الشيخ زويد

فوجئ سكان قرية أبوطويلة، بالشيخ زويد، بمحافظة شمال سيناء، بعودة رئيس الشركة القابضة توزيع المياه، المختطف من قِبل تنظيم "أنصار بيت المقدس"، إبراهيم عواد، وأحد أقاربه، عماد أبوبخيت، إلى بيوتهم، بعد اختطافهما منذ أربعة أيام.

وانتشرت الفرحة بين أهالي القرية، وبدأت أسرتهما في تلقي التهاني من الجيران، وذلك بعد تضارب الأنباء بشأن عواد، وأحد أقاربه، ما بين العثور على جثته أو استمرار اختطافه وبقائه على قيد الحياة.

"دوت مصر" ترصد القصة الكاملة للواقعة، وتكشف عن تفاصيلها، حيث قال مصدر أمني بشمال سيناء، إنه "ورد بلاغ من بعض المواطنين، بالعثور على جثمان إبراهيم عواد، (45 عامًا)، ويعمل مدير فرع الشركة القابضة لتوزيع المياه، بالشيخ زويد، وبدا على جسده آثار أعيرة نارية".

وأوضح المصدر، أن "عواد تم اختطافه منذ أربعة أيام من قِبل عناصر تنظيم "أنصار بيت المقدس" من منزله، بقرية أبوطويلة، واستيلائهم على سيارته الخاصة، بالإضافة إلى سيارة العمل الرسمية، وتم نقل الجثمان إلى مبرد مستشفى الشيخ زويد العام، وإخطار جهات التحقيق المعنية".

من جانبها، نفت أسرة رئيس الشركة القابضة لتوزيع المياه، تلقيها أية معلومات عن مقتله، وقال أحد أقاربه، "إننا بحثنا في مستشفيات العريش والشيخ زويد ورفح، ولم يتم العثور على جثته حتى مساء أمس".

يذكر أن تنظيم "أنصار بيت المقدس" اختطف رئيس الشركة القابضة للمياه بالشيخ زويد مرتين، في المرة الأولى طالبه بقطع المياه عن معسكرات الجيش والأكمنة في شمال سيناء إلا سيقتل، ثم أطلق سراحه، وفي المرة الثانية تم اختطافه منذ أربعة أيام لعدم تنفيذه ما طلب منه ورفضه للتعاون معهم، حيث تضاربت الأنباء بشأن مصيره ما بين العثور على جثته أو استمرار اختطافه.