التوقيت السبت، 17 أبريل 2021
التوقيت 01:41 م , بتوقيت القاهرة

عبدالخالق: لا بد من وجود تعليم فني جيد يقضي على "الكورسات"

أكد وزير االتعليم العالي السيد عبدالخالق أن العلم وسيلة هامة في الأمم لنهوضها، وأنه لا بد من وجود تعليم فني جيد، لذلك الدولة مهتمة بتطوير التعليم الفني للنهوض بالبلد، مضيفا أن الإصلاح يبدأ من كل شخص، لأنها منظومة متكاملة يجب أن تبدأ من كل شخص في التعليم الفني والعالي ليصبح لدينا خريج مؤهل لسوق العمل.


وقال عبدالخالق، في كلمته خلال ندوة "تحديات التعليم التكنولوجي ومتطلبات سوق العمل" اليوم الخميس بمعهد إعداد القادة بحلوان، إنه لا يريد كلمات ترحيب، مضيفا "نحتاج إلى ضبط التنظيم المؤسسي للكيات التكنولوجيا والمعاهد الصناعية من خلال الإطار التشريعي.


وأضاف وزير التعليم العالي، خلال الندوة التي بدأت بوقوف الجميع دقيقة حدادا على أرواح ضحايا مصر في ليبيا، أنه لا يوجد قانون في الكليات التكنولوجية، ولكن يوجد قرار وزاري، وهو ما يعرقل تطوير المعاهد، مشيرا إلى أن 60% من مما يدرسه الطالب الفني ينبغي أن يكون بشكل عملي، وأن أهم ركن في الكليات التكنولوجية والمعاهد هو الأستاذ، والثانى هو الطلبة والدراسة.


وأوضح عبدالخالق أن هناك قانونا للتعليم العالي ككل، خاص وحكومي وفني، وأنه عند إصداره لن يجلس في المعاهد من لا يعمل بالقانون، وأنه تم تشكيل لجنة حول ذلك منذ 14 مارس الماضي، وأنه  يريد عمل جامعة تقنية حقيقية، وسيدخلها من يتوافر فيه ذلك عبر امتحانات خاصة، لأننا نريد التعليم الفني.


ولفت إلى أنه لن يحتاج طالب لكورسات بعد ذلك، لأن الجامعة ستوفر كل ذلك، وأنه لا توجد جامعة أو كلية في منطقة ما إلا في حالة احتياجها لها، لذلك يتم عمل خطة لتوزيع الجامعات والكليات حسب النوعية وما تحتاجه المنطقة.


جدير بالذكر أن هناك 8 كليات تكنولوجية تشارك في اللقاء، وهي "المطرية، والإسكندرية، والنحلية، وقويسنا، وصحافة، وبورسعيد، وجنوب الوادي، ووسط الوادي"، بالإضافة لحضور عدد من قيادات الوزارة والمدير التنفيذي لوحدة إدارة مشروعات تطوير التعليم العالي.