التوقيت الإثنين، 26 أكتوبر 2020
التوقيت 02:57 م , بتوقيت القاهرة

جهادى سابق يحذر من عمليات إرهابية قبل "المؤتمر الاقتصادي"

حذر الجهادي السابق ومنسق عام "الجبهة الوسطية"، صبرة القاسمي، أجهزة الأمن بجنوب سيناء، من الأيام العشرة الأولى بشهر مارس المقبل، والتي تسبق إقامة المؤتمر الاقتصادي العالمي، المقرر عقده في 13 من الشهر ذاته، لوجود إصرار لدى التنظيم الدولي للإخوان، بالاتفاق مع تنظيم "داعش"، على القيام بعمل إرهابي ضخم قبل المؤتمر بأيام قليلة بهدف إلغائه.


وأكد القاسمي لـ"دوت مصر"، أن "المعلومات المتوفرة لديهم تؤكد أن التنظيمات الإرهابية، نصبت جميع اهتماماتهم للقيام بأعمال إرهابية بمحافظة جنوب سيناء، لاستهداف مؤسسات أمنية أو سياحية، بهدف التأثير على المؤتمر الاقتصادي، وأملًا في إلغائه، وأن تلك التنظيمات ترصد مبالغ مالية ضخمة، بهدف إفساد المؤتمر بأية وسيلة".


ومن جانبه، أكد مدير أمن جنوب سيناء، اللواء حاتم أمين، أن "الأوضاع الأمنية بالمحافظة مطمئنة للغاية، وقوات الأمن مستعدة بشكل كامل، لاستقبال هذا الحدث الاقتصادي العالمي"،  نافيا ما تردد عبر بعض وكالات الأنباء العالمية حول وجود عناصر من "داعش" داخل سيناء، تخطط لإفساد المؤتمر الاقتصادي.


وأضاف أمين لـ"دوت مصر": "قوات الشرطة والجيش بالتعاون مع شيوخ وعواقل القبائل البدوية، وضعوا مخططًا أمنيا متكاملا لتأمين المؤتمر، وأن الحملات التمشيطية مستمرة على جميع المناطق بجنوب سيناء، حتى موعد الانتهاء منه".