التوقيت الأحد، 18 أبريل 2021
التوقيت 05:09 ص , بتوقيت القاهرة

أبومازن: ذاهبون إلى الجنائية الدولية بوثائق مهمة

شدد الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبومازن، اليوم الخميس، على أن من حق الفلسطينيين الانضمام إلى المعاهدات والمواثيق الدولية، مضيفا أنهم سيذهبون إلى المحكمة الجنائية الدولية بـ"وثائق مهمة"، واعتبر أن ما تقوم به إسرائيل في الأراضي الفلسطينية "جريمة حرب".


وخلال مؤتمر صحفي بجامعة الدول العربية أذاعته قنوات التلفزة العربية، أرجع أبومازن تأخير عمل حكومة الوفاق الفلسطينية إلى "استمرار الانقسام"، رغم أنها تشكلت بالفعل، وأشار كذلك إلى أن السلطة الفلسطينية لم تتمكن من إدخال المساعدات إلى غزة.


ورفض في المؤتمر الذي عقد بعد اجتماع وزراء الخارجية العرب بالجامعة العربية، وقف الدعم الأميركي للسلطة الفلسطينية، معتبرا ذلك أمرا غير مقبول، وشدد على أن السلطة ستعارض هذا القرار. واقترح إنشاء شبكة أمان للفلسطينيين بـ100 مليون دولار لتعويض قطع المساعدات المتوقع، مؤكدا أن القضية الفلسطينية ستبقى محور القضايا العربية.


وأضاف عباس أن هناك حاجة لقرار أمريكي للضغط على إسرائيل بشأن المفاوضات، وأن على واشنطن أن تتدخل من أجل وقف الاستيطان الإسرائيلي. وقال رئيس السلطة الفلسطينية: "سنطلب من إسرائيل تحمل مسؤوليتها كدولة محتلة إذا استمرت في عقابنا".


وأشار إلى تشكيل لجنة عربية لإعداد مشروع قرار جديد إلى مجلس الأمن بشأن إنهاء الاحتلال، وأوضح أن الفلسطينيين سيواصلون المساعي في مجلس الأمن لإنهاء احتلال الأراضي الفلسطينية.