التوقيت الإثنين، 01 مارس 2021
التوقيت 08:41 م , بتوقيت القاهرة

لغة القرآن بتجري في دمه.. "ماجد" أول طالب مسيحى يلتحق بكلية دار العلوم

ماجد
ماجد

"اطلبوا العلم ولو بالصين" نهم المعرفة وعشق التعلم قد يجعلك تخطو خطوات جريئة ليس من أجل شيء سوى تنمية مهاراتك وإشباع رغبتك بالتعلم، وهذا مافعلته اللغة العربية في الطالب "ماجد لويس" أول طالب مسيحى يدرس في كلية درا العلوم، لأول مرة في تاريخ الكلية.

عشق اللغة العربية منذ نعومة أظافره وبرغم التحاقه بكلية الهندسة، لكن ظل حلم تعلم لغة الضاد يطارده، وعندما وجد الفرصة لاكتساب المزيد من مفاتيحها اللغوية لم يتركها.

يروى الطالب"ماجد" لكاميرا اليوم السابع، عن رحلة التحاقه كأول طالب مسيحى في كلية دار العلوم، قائلا: عشقى للغة العربية كان منذ طفولتى، وبرغم تخرجى من كلية الهندسة لكنى اصريت على تعلم المزيد عنها، وبعد فترة بحث طويلة التحقت بدورة تدريبية أعلنت عنها الكلية لتعلم مهارات اللغة العربية وبالفعل التحقت بها لكننى لم اكتفى بذلك"

أضاف "ماجد"،:" قررت الالتحاق بالكلية ولم أجد اية صعوبة في ذلك من خلال مركز التدريب اللغوى الذى يسمح لأى طالب الالتحاق بالكلية دون النظر إلى ديانته أو جنسيته، و وجدت تراحب كبير من زملائى وأساتذتي الذين لم يدخروا جهدا لمعاونتى في المواد المقررة".

 

وعن أبرز العوائق التي يواججها ماجد أكد قائلا: لم أجد صعوبات في تعلم القرأن الكريم بل أجد تعاونا من قبل اساتذتى لتيسير الصعوبات التي اوجهها في أي مادة، ويكفى اننى حققت حلمى في تعلم مهارات اللغة العربية التي تظل عشقى الأول وهوايتى المفضلة".

في حين أكد الدكتور عبد الراضى رضوان، عميد كلية دار العلوم، أن لاتوجد لائحة بالكلية تمنع التحاق اى طالب مسيحى بالكلية، فلا توجد معايير عنصرية في اختيار الطلاب للتعلم تحت مظلة الكلية فيما يتعلق بمذهبه أو جنسيته، فالكل مرحب به لتعلم المزيد عن مهارات اللغة العربية".