التوقيت الإثنين، 01 مارس 2021
التوقيت 07:22 م , بتوقيت القاهرة

بعد هبوط الذهب في مصر.. هل الوقت مناسب للشراء أم البيع؟

اسلام سعيد
اسلام سعيد

تراجع أسعار الذهب في مصر لمستويات 775 جنيها للجرام من العيار الرئيسى في سوق الصاغة، دفع كثير من المستهلكين للتساؤل، الوقت الحالي هل مناسب للشراء واستغلال فترة تراجع الذهب، أم لبيع المشغولات الذهبية وجنى أرباح وتجنب استمرار هبوط الذهب.

 

برنامج أسواق الذى يقدمه إسلام سعيد على تلفزيون اليوم السابع، يجيب على السؤل هل الوقت مناسب للشراء أم البيع، بالنسبة للمقبلين على شراء الشبكة يمكن الآن شراء الذهب والاستفادة من التراجع الكبير للذهب والذى اقترب من 60 جنيها للجرام، خاصة هنا وأن الشراء ليس بغرض الاستثمار.

 

المقبلين على شراء الذهب بغرض الاستثمار، يمكن أن يؤجل قرار الشراء حاليا في انتظار ما ستسفر عنه الأحداث خلال الفترة القادمة، خاصة مع اقبال المستثمرين للتخلص من الملاذات الآمنة مع إعلان شركات أدوية توصلها إلى مصل لعلاج فيروس كورونا.

 

أما حائزى المعدن الثمين "الذهب" هل الوقت مناسب للبيع تجنبا لاستمرار الهبوط في الذهب، أم الانتظار لارتفاع الأسعار مرة أخرى، وهنا الإجابة مرتبطة بحركة السوق الفترة القادمة لأن الأسعار في طريقها للهبوط ورغم ذلك الذهب عاود للارتفاع مجددا، وهنا حالة التذبذب الواضح تضع حائزى الذهب في مأزق، لكن من اشترى الذهب مطلع هذا العام يمكن أن يبيع الآن وسيكون حقق مكاسب 24 %.