التوقيت الثلاثاء، 24 نوفمبر 2020
التوقيت 04:27 م , بتوقيت القاهرة

شباب يبحث عن وظائف ومصانع تعاني قلة العمالة...العقدة والحل في برنامج أسواق

اسلام سعيد
اسلام سعيد

كثيرا ما نجد معاناة كبيرة لدى القطاع الصناعى في مصر لتوفير عمالة فنية مدربة وماهرة، والمصانع توفر آلاف من فرص العمل بشكل دورى ومستمر ، لكن في نفس الوقت لا تجد من يصلح لشغل هذه الفرص، وهنا العقد في مسألة التدريب أو تخريج عمالة فنية غير مؤهلة لسوق العمل.

برنامج "أسواق" الذى يقدمه إسلام سعيد على تلفزيون اليوم السابع، ناقش في حلقة اليوم ، مشكلة معاناة المصانع في توفير العمالة الفنية المدربة، وكذلك معاناة الشباب في إيجاد الفرص المناسبة، وتحديث المهندس مجدى حنا عضو باتحاد الصناعات وأحد المصنعين ، عن مشكلة عدم توافر العمالة الفنية الماهرة، وأرجع هذه الأزمة إلى أن هناك تطور كبير بالقطاعات الإنتاجية، في حين أن الخريج من المدارس الفنية غير مؤهل لشغل هذه الوظائف.

 

وقال ، إنه لا يمكن إلقاء اللوم على الحكومة في هذه القضية، لكن لابد من تنسيق بين القطاع الصناعى الخاص والحكومة للتوصل إلى تعامل أمثل مع هذه المسألة، مشيرا إلى أن المدارس الفنية تعتمد مناهج لا تتواكب مع التطور المستمر الذى تشهده الصناعة الوطنية في كافة قطاعاتها.

 

وأوضح المهندس مجدى حنا، أن هناك أزمة في تدريب العامل أو الفني لأنه بعد فترة قليلة يترك المصنع، وهذا يعتبر تحدى أمام المصنع ، وهنا لابد من التوصل إلى حل أو نص في عقود العمالة، مع التأكيد على ضرورة أن يكون الراتب والمقابل مجزى للعامل ، مع مراعاة تطور وتسارع وارتفاع الطلب على العمالة، وكذلك لابد أن يكون هناك اتفاق أدبى بين المصانع بعدم العمل على جذب واستقطاب العمالة من المصانع القائمة.