التوقيت الأربعاء، 20 يناير 2021
التوقيت 11:54 ص , بتوقيت القاهرة

محمد وحيد: مساندة المصدرين ظهير قوى للصناعة.. ومطمئن على مستقبل السوق

محمد وحيد
محمد وحيد

قال رائد الأعمال محمد وحيد، رئيس مجلس إدارة شركة كتاليست ومؤسس منصة جودة للتجارة الإلكترونية، إن المُصدرين لن يواجهوا أزمات حادة خلال الفترة الكبرى، بفضل إجراءات الدولة المساندة لهم، وتخصيص مليار جنيه لصالح دعم القطاع، بشكل يُعزز استقراره ويزيد حالة الاطمئنان بشأن مستقبل السوق ومكونات النمو المحلى.

وأضاف رئيس كتاليست المتخصصة فى ريادة الأعمال والحلول المبتكرة للتجارة والخدمات، أن العوائد المتولدة عن تصدير السلع والمنتجات المصرية تُمثّل نسبة مهمة من إيرادات الموازنة العامة ومكونات الدخل النقدى من العملات الأجنبية، لذا من المهم أن تضمن الدولة قدرة القطاع على تجاوز الأزمة الراهنة، واحتفاظه بالطاقة والقدرات اللازمة لاستئناف نشاطه عقب تجاوز المحنة واستعادة التجارة العالمية عافيتها وفتح أبواب الأسواق الإقليمية والدولية المستقبلة للصادرات المصرية.

وعن آفاق الأداء الاقتصادى خلال الفترة المقبلة، أكد مؤسس أول سوق إلكترونية لتجارة المنتجات المصرية أنه مطمئن للغاية تجاه المستقبل، ليس لثقته فى قوة المنظومة الاقتصادية المحلية وقدرتها على استعادة عافيتها، ولكن لأن المخاوف والتداعيات المترتبة على انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" ستكون محدودة التأثيرات على الاقتصاد المصرى، الذى ما يزال يشق طريقه إلى الأسواق العالمية بوتيرة متنامية، لكن احتمالات الاهتزاز الحالية لن تقوّض نسبة كبيرة من مكاسبه، بل على العكس ربما توفر له متسعا للمنافسة وتحقيق مزيد من الإيرادات على حساب أسواق أخرى أكثر تضررا من الأزمة وأقل قدرة على استعادة عافيتها سريعا.

وأكد رائد الأعمال محمد وحيد، أن مكونات الاقتصاد المصرى تستند إلى باقة من الأنشطة المتنوعة، يتقدمها قطاعا الاتصالات والصناعات التحويلية، وهما أقل القطاعات تأثرا بالأزمة الراهنة فى ظل استقرار الطلب على كثير من مكوناتهما، وزيادته على مكونات أخرى مثل تكنولوجيا المعلومات بشكل يُعزز نمو قطاع الاتصالات، لذا فإن الصورة العامة وإن كانت لا تخلو من تأثيرات سلبية واحتمالات خسائر، إلا أنها تحمل داخلها مسببات التفاؤل بالقدرة على تجاوز تلك الآثار واستعادة العافية سريعا.

يُذكر أن محمد وحيد رائد أعمال شاب، بدأ رحلته قبل نحو خمس عشرة سنة بسلسلة من مشروعات ريادة الأعمال فى عدة مجالات، حقق خلالها نجاحا ملحوظا فى قطاعات الاستثمار العقارى والتجارة والتوكيلات، كما أطلق عددا من الشركات الرائدة فى مجالات مُبتكرة، كان أبرزها شركة مشاوير المتخصصة فى خدمات النقل، والتى يستعد لإعادة إطلاقها ضمن مشروعات شركة كتاليست.

وتتخصص شركة كتاليست فى ريادة الأعمال والحلول المبتكرة للتجارة والخدمات، وقد أطلقت أولى مشروعاتها الرائدة أواخر يناير الماضى، ممثلة فى منصة جودة للتجارة الإلكترونية، لتكون أول سوق رقمية للمنتجات المصرية، بحزمة من المزايا والتسهيلات الفنية واللوجستية للعارضين والمستهلكين، ورهان مباشر على المشروعات الصغيرة والمتوسطة، كما تستعد الشركة بحسب "وحيد" لإطلاق أول منصة مصرية متخصصة فى التشغيل المستقل والخدمات النوعية مدفوعة الأجر، بغرض تنمية سوق التجارة الإلكترونية من 100 بائع على منصة أمازون إلى 100 ألف بائع عبر كل المنصات العالمية، وسوق "الفرى لانس" من نحو 25 ألفا فى الوقت الراهن إلى نصف المليون خلال السنوات القليلة المقبلة، بما يُحقق نحو 6 مليارات دولار شهريا وفق دراسات "كتاليست" والخطط الزمنية والمستهدفات المُحددة لبرامجها المختلفة.