التوقيت الجمعة، 03 أبريل 2020
التوقيت 12:16 ص , بتوقيت القاهرة

هشام يكن: ما حدث نتيجة إخفاقات قديمة وناس كتير بتزعل من الحقيقة

هشام يكن
هشام يكن
قال هشام يكن إن ما حدث هو نتيجة إخفاقات قديمة ونحن لم نضع أسس ما أثر على عدم تواجد صاحب قرار هناك انفتاح على السوشيال ميديا مما أثر على مشاكل بين الجماهير واللاعبين يتعرضون للسباب نتيجة غياب قانون كروى.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية إيمان الحصرى ببرنامج مساء دى إم سى: عندما أكون لاعبا كبيرا وأرى الجماهير تسبنى بألفاظ نابية فلابد من وضع قوانين حاكمة بين اللاعبين والجمهور، إن ما يحدث الآن حدث قبل ذلك من سباب للاعبين،  ومشهد اليوم صعب جدا على الكرة المصرية النادى الأهلى التزم والزمالك لم يلتزم أنا كفريق أستطيع اللعب بفريقين، والنتيجة مش هتفرق لأن الجمهو عارف ظروف الفريق، ويجوز أن أكسب بالفريق الثانى فالأهلى يدخل المباراة مضغوط.

وتابع: هذه التجارب تحدث كثيرا في أوروبا ليفربول لعب بالفريق الثانى وكسب المباراة، في ناس كثيرة بتزعل من الحقائق، وأتمنى أن أرى الزمالك دائما في أحسن صورة بغض النظر عن النتيجة، النادى مش قليل النادى كبير، والجماهير تحب أن يلعب فريقها المبارة لأنه لديه الثقة كسبان 2 سوبر لكن الإدارة أخذت شكلا آخر لا يعجبنى.

أطلق الحكم الليتوانى جيديميناس ماسيكا، صافرته معلنًا إلغاء مباراة الأهلي والزمالك، التى كان من المقرر إقامتها فى الثامنة والنصف مساء اليوم، على استاد القاهرة الدولى، ضمن مؤجلات الجولة الرابعة من عمر مسابقة الدورى.

وتواجد لاعبو الأهلى فى ملعب المباراة، إلا أن لاعبى الزمالك لم يصلوا بداعى تعطل الحافلة أعلى كوبرى أكتوبر، ليعلن الحكم إلغاء اللقاء بعد مرور 20 دقيقة، ويترك تحديد النتيجة للجنة المسابقات.

ويتصدر الأهلي قمة مسابقة الدوري الممتاز برصيد 45 نقطة من الفوز بالعلامة الكاملة في 15 مباراة، ويواجه الأهلى الزمالك فى قمة الكرة المصرية على استاد القاهرة مساء اليوم ضمن مؤجلات الجولة الرابعة للدورى، فبعدما التقى القطبان مساء الخميس الماضى باستاد محمد بن زايد بأبوظبى فى السوبر المحلى فى اللقاء الذى فاز فيه الزمالك 4/3 بركلات الجزاء الترجيحية، يعود الأهلى والزمالك بمواجهة مُثيرة مساء اليوم لكن بدون جمهور، وهى المباراة التى يدخلها الفريقان بدافع الفوز فقط، فالأهلى يرغب فى رد الاعتبار بعد السقوط أمام الزمالك فى قمة السوبر الأخيرة رغم أن الأحمر كان الأكثر سيطرة واستحواذاً على المباراة.

 

كما يتطلع الأهلى للحفاظ على سجله المحلى الرائع بعدما فاز فى 15 مباراة من أصل 15 مباراة خاضها ببطولة الدورى، ليحصد العلامة الكاملة برصيد 45 نقطة وله مباراتان مؤجلتان ولم يخسر أو يتعادل الأهلى أى مباراة حتى الآن، فيما يتطلع الزمالك لتأكيد تفوقه على الأهلى بالفوز عليه مرة أخرى فى غضون أيام قليلة، خاصة أن الأبيض يعيش فترة رائعة حالياً بعد الفوز ببطولتين فى أسبوع فقد حصد السوبر الأفريقى على حساب الترجى التونسى بالدوحة، ثم حسم السوبر المحلى على حساب الأهلى فى الإمارات، وهو ما يمنح كتيبة باتريس كارتيرون المدير الفنى للزمالك دفعة معنوية جيدة قبل القمة المرتقبة كما يرغب الفارس الأبيض فى إحياء آماله فى المنافسة على لقب الدورى الذى يُغازل الأهلي.