التوقيت الأربعاء، 26 فبراير 2020
التوقيت 05:15 م , بتوقيت القاهرة

سفير فرنسا بمصر يكرم مدارس اللغات لتميزها التعليمى إقليميًا ودوليًا

جانب من زيارة السفير الفرنسى ستيفان رومانيه
جانب من زيارة السفير الفرنسى ستيفان رومانيه

زار السفير الفرنسى ستيفان رومانيه، بزيارة مدارس مصر للغات القسم الفرنسى، لتكريم المدرسة على المجهود المتميز فى مجال التعليم فى مصر لعقود طويلة.

WhatsApp Image 2020-01-24 at 4.52.49 PM
 

 

وأشاد السفير الفرنسى، بتطوير وتحديث المنشآت التعليمية وجميع الخدمات التى تقدم مما يساعد على الارتقاء بالمستوى التعليمى والثقافى للطلاب، وهو ما يدعم توطيد أواصر الثقافة والصداقة بين الشعبين المصرى والفرنسي.

 

وأضاف: مصر للغات هى مدرسة نفتخر بشراكتها حيث أنها مدرسة عظيمة وعريقه، لاستخدامها أحدث النظم التعليمية والتربوية، مما يساعد فى تخريج أجيال تفيد المجتمعات الانسانية.

 

كما أثنى السفير الفرنسى على دور شاهيناز شحاتة، مديرة المدارس الدولية ومجهوداتها المتميزة وانطلاقها إلى آفاق تعليمية مرموقة بتوفير الأدوات والتكنولوجيا اللازمة لإنجاز هذا النجاح الذى لمسه، وهو نجاح نادر لم يراه فى أى من مدارس التعليم الفرنسى، وأنه يدعم هذه المنظومة الناجحة التى هى نموذج يحتذى به.

 

وتابع قائلاً: "ساقوم بنقل هذه التجربة للحكومة الفرنسية للعمل على دعم التعاون البناء بين مصر وفرنسا فى هذا المجال تماشيا مع خطة الرئيس السيسى للاستفادة من النظم التعليمية العالمية بهدف تطوير منظومة التعليم المصرى".

 

 وقد رحب د.م اسماعيل عثمان بالسفير الفرنسى، وقال إن الزيارة هى تشريف من الحكومة الفرنسية للتعليم المصرى وفخر لمدارس مصر للغات وقيادتها وإدارتها التى تسعى دائما إلى تقديم الأفضل للأجيال الناشئة تربويا وتعليميا لتقديمها إلى المجتمع المصرى، وإننا نسعى إلى مزيد من النجاحات معا فى شراكة متميزة عظيمة تكون بمثابة نموذجًا تعليميًا نفتخر به من أجل بناء الإنسان القادر على الإبداع والتفاعل مع الحياة كما أراد الله.

 

وصرحت شاهيناز شحاتة مديرة المدارس الدولية: أن زيارة السفير الفرنسى حدثا فريدا فى مدارس مصر للغات لم يحدث من قبل وتكريمه لمدارسنا واشادته بما نقوم به، يعتبر تكليلا نضعه فى أعناقنا فخورين به، وهو ما يؤكد على نجاح منظومة " العمل بالحب يؤدى للنجاح"، فلدينا فريق عمل عالى المستوى يعمل بإخلاص وحب ومهنية، واهتمام بمنظومة التعليم وتطويرها دائما فالعمل والاجتهاد والجد نتيجته ليس النجاح فقط بل والتميز، وذلك تمشيا مع توجهات الدولة ووزارة التربية والتعليم، لننطلق بتعليمنا إلى المستويات الدولية الكبرى وهذا هو هدفنا، وفى ذلك لابد من تقديم الشكر والتقدير لمسيون لاييك على الدعم والاسهام المتنامى من اجل انجاح المسيرة التعليمية.

 

وأضاف المهندس كريم عبد الرحمن: ان تلك الزيارة هى اضافة كبرى لنا جميعا عائلة مصر للغات، وعلامة واضحة على اننا بشراكتنا التعليمية مع الجانب الفرنسى دائما ما تؤدى إلى اتاحة أعلى جوده تعليمية، مما يؤكد الثقة المتبادلة بيننا، ويظهر ذلك فى الإقبال الكبير الذى يؤدى إلى زيادة عدد الطلاب الذين يرغبون فى التعليم الفرنسى بالالتحاق بمصر للغات، ونتطلع إلى مزيدا من التعاون الذى يثمر عن التطوير والتحديث ويطلع إلى اعداد اجيال متفوقة علميا وتربويا.

 

فيما تحدث د. خالد حجازى وكيل وزارة التعليم بالجيزة: مشيدا بزيارة السفير الفرنسى لمصر للغات وهى من أعرق وأفضل المدارس، وأراد ان تنتهج مدارس الجيزة نهج مصر للغات التى تقدم خدمات تعليمية ذوات مستويات راقية، كما وأشاد بالتعاون فى مجال التعليم بين مصر وفرنسا، متمنيا ازدهار تلك الشراكة لتطوير التعليم فى مصر.