التوقيت الأحد، 23 فبراير 2020
التوقيت 10:54 ص , بتوقيت القاهرة

ابنة الشهيد المقدم نبيل الردة: حلمى التحق بكلية الشرطة وتأليف فيلم عن والدى

ابنة الشهيد
ابنة الشهيد

"قام فى يوم لبس البيادة خد سلاحه ناوى الشهادة قال يا ربى أملا قلبى بالعزيمة وبالإيمان" هى الكلمات التى ترددها دائما بصوتها الجميل فى كل الحفلات التى تحضرها، لم تخرج هذه الكلمات من شفتيها فقط لكنها نابعة من قلبها وتشعر بكل كلمة فيها بل تتذكر لحظات فراق والدها، هى سارة ابنة الشهيد المقدم نبيل السيد الردة.

استشهد المقدم نبيل السيد الردة يوم 14 أغسطس 2013 أثناء أحداث فض اعتصام رابعة، ومن هنا بدأت أسرته رحلة جديدة بأحلام وطموحات مختلفة، لكن يجمعهم حلم واحد وهو الغناء للشهيد وسرد قصص الأبطال الشهداء على كل من يصادفهم فى حياتهم.

وفى لقاء "دوت مصر" مع ابنة الشهيد سارة نبيل الردة قالت: "وقت استشهاد والدى كان عندى 14 سنة وأنا اللى أخدت الصدمة كلها لما كلمناه على التليفون وواحد قالنا صاحب التليفون اتضرب بالنار، أنا اعتقدت إن التليفون اتسرق لكن للأسف طلع كلامه حقيقى واستشهد والدى يوم 14 اغسطس 2013 أثناء فض اعتصام رابعة، وكان أصعب يوم فى حياتى كلها ولسا فاكرة كل تفاصيله".

وأضافت "بابا ماكنش بالنسبة لى أب وبس لكنه كان صاحبى وقريب منى ودايما بينصحنى ويشجعنى على الصلاة وهو اللى علمهالى، يمكن والدى فارقنا ورحل لكن صورته وصوته هيفضلوا دايما حوالينا".

وتابعت "اللى خلف مامتش واللى استشهد مامتش فعلا، أنا واخدة حاجات كتير من بابا نفس شكله وملامحه وصوته الحلو، بابا كان صوته جميل جدا وخصوصا فى القرآن، وأنا وأختى سما صوتنا حلو زى بابا وكنت فى فرقة المايسترو سليم سحاب، ودايما بكون حريصا جدا إنى أغنى للشهداء وللوطن فى أى حفلة بطلعها، وده عشان حبى لوالدى".

حكاية بطل هو الفيلم التى تحلم سارة أن تكتبه فى يوم من الأيام ليكون شاهدا على كل إنجازات الشهداء، وعن تفاصيل حلمها قالت سارة "جدتى كانت دايما تشجعنى إنى أدخل شرطة زى بابا، لأنها كانت بتحبه جدا واتأثرت بوفاته، والحلم كان فى خيالى دايما فسألت عن الكليات اللى ينفع ادخل بعدها شرطة كانت منهم كلية الإعلام والحمد لله دخلت إعلام وهكمل بعدها شرطة، وحلم حياتى إنى أكتب فيلم بعنوان حكاية بطل عن قصة حياة والدى الشهيد البطل المقدم نبيل السيد الردة".

واستكملت حديثها "أغنية حكاية شهيد من تأليف الظابط أحمد إسماعيل، وهو اللى بيشجعنى دايما إنى أغنيها فى الحفلات، وهى أكتر أغنية قريبة لقلبى لأنها بتفكرنى بـ بابا والشهداء كلهم".

ووجهت سارة رسالة لوالدها الشهيد قائلة "أنا عاوزة أقولك ارتاح يا بابا فى قبرك إحنا مكملين مسيرتك وماما معانا دايما وفى ضهرنا هنتخرج وهننجح وهنبقى أحسن ناس فى الدنيا لأننا بنفتخر دايما إن والدنا الشهيد البطل المقدم نبيل الردة".

وأنهت سارة حديثها لـ"دوت مصر" "عاوزة أقول لكل أبناء الشهداء متزعلوش إنتم أبناء الأبطال اللى ضحوا بحياتهم عشان وطنهم، ولازم نثبت للعالم كله إننا أقوياء وهنكمل مسيرة الأبطال".