التوقيت الجمعة، 25 سبتمبر 2020
التوقيت 09:52 ص , بتوقيت القاهرة

يتحدى إعاقته ويلعب تنس طاولة ويحلم بالمشاركة ببطولات دولية..فيديو

 أحمد سمير
أحمد سمير

بدون يدين، لكن بإرادة حديدية وعزيمة لا تلين، اجتهد أحمد سمير، وتغلب على إعاقته واستعاد ثقته بنفسه، لطرق أبواب لعبة تنس الطاولة، حيث إن إعاقته تتمثل فى أنه ولد بدون ساعدين وبإصبعين فقط فى كل ذراع.

أحمد سمير 20 سنة من مدينة كفر سعد بمحافظة دمياط، والذى يدرس فى كلية الدراسات الإسلامية جامعة الأزهر فرع دمياط، ويعانى من إعاقة، فضلا عن أن وزنه زائد وأجرى عملية جراحية حيث كان يعانى من مشكلات فى قدميه.

 يقول أحمد سمير صديقى أسامة حاشى، شجعنى على أن أقتدى بإبراهيم حمدتو لاعب التنس الشهير الذى يلعب تنس الطاولة ممسكا مضربه بفمه وحقق شهرة عالمية كبيرة، مضيفا: شجعنى أن أخفض وزنى حتى أستطيع التحرك بسهولة أمام الطاولة.

وتابع قائلا كانت مشكلتى فى البداية أن أمسك المضرب وكرة تنس الطاولة بإصبعين فقط، مضيفا بعد شهر من المحاولات المستمرة نجحت فى الإمساك بالكرة وبالمضرب.

وأعرب سمير عن أمنيته فى المشاركة فى البطولات المحلية ثم المشاركة فى المحافل الدولية وتكرار إنجاز حمدتو.

وأكد سمير أن مشكلته كانت تتعلق بأن يسمح له نادى كفر سعد اوقات للتدريب وضمى للاعبين من ذوى الاحتياجات الخاصة مثل كرة القدم للأقزام وألعاب القوى ورفع الأثقال.

بينما مشكلته الأكبر كانت فى التعامل السلبى مع المعاق من قبل مجتمعه وهى من أهم أسباب تدنى ثقته بذاته وبقدراته، نظرا لأن المجتمع لم يعطه الثقة الكافية والحق بالتواجد بين أفراده وممارسة ما يستطيع القيام به.

وتابع قائلا فى السنوات الأخيرة تغيرت تلك النظرة وبدأت الدولة تهتم بذوى الاحتياجات الخاصة، وبدأت نظرة محيطه الاجتماعى تتغير ووجدت أناس يأخذون بيد المعاق ويشجعونه ويتقبلونه.