التوقيت السبت، 19 أكتوبر 2019
التوقيت 09:21 م , بتوقيت القاهرة

استعدادا لـ التأمين الصحى الشامل.. تطوير 7 مستشفيات بالإسماعيلية

غرف المرضى مجهزة على أعلى مستوى
غرف المرضى مجهزة على أعلى مستوى

بدأت وزارة الصحة فى تطوير جميع الوحدات الصحية والمراكز الطبية والمستشفيات فى محافظة الإسماعيلية، استعدادًا لتطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل، المقرر له مطلع العام المقبل.


وأضاف مسئولى هيئة التأمين الصحى الشامل، أنه جرى البدء فى إسناد 16 وحدة ومركز رعاية أولية بمحافظة الإسماعيلية للتطوير والتجهيز، لتشغيلها ضمن المنظومة الجديدة عند إطلاق نظام العمل التجريبى فى المحافظة.

ومن المقرر تطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل بالإسماعيلية فى 7 مستشفيات، بينما لم يتحدد عدد الوحدات الصحية التى سوف تدخل منظومة التأمين الصحى من إجمال 67 وحدة صحية فى المحافظة.

وأكدت منظومة التأمين الصحى الشامل، إن تطوير الوحدات الصحية والمراكز الطبية والمستشفيات، سوف يستغرق 6 أشهر مقبلة، على إن تنطبق منظومة التأمين الصحى الشامل فى محافظة الإسماعيلية فى الأول من يناير عام 2020، مشيرًا إلى إن الوحدات تخضع للتطوير والتجهيز لتقدم خدمات طبية متميزة ضمن المنظومة الجديدة وفقًا لمعايير "هيئة الاعتماد والرقابة الصحية" إحدى هيئات التأمين الصحى الشامل الجديد، كما سيتم مراعاة كافة معايير الجودة، والالتزام بالأكواد العالمية للبناء.

وانتهت وزارة الصحة من تطوير مستشفى أبو خليفة بتكلفة 273 مليون جنيه، وجارى الانتهاء من تطوير ورفع كفاءة مستشفى الإسماعيلية العام، بتكلفة 316 مليون جنيه، وجارى رفع كفاءة مستشفى القصاصين المركزى، وتطوير مستشفى حميات التل الكبير، وذلك لتحويلها لمركز لعلاج أمراض الجهاز الهضمى والكبد بتكلفة تقدر بحوالى 529 مليون جنيه.

والعمل فى تطوير ورفع كفاءة بدأ من فترة فى عدد من المستشفيات، وأقترب موعد تسليمها، كما تم الانتهاء من مستشفى أبو خليفة للطوارئ، وتم افتتاح المستشفى للعمل تجريبيًا، مشيرًا إلى إن وزارة الصحة تقوم بتنفيذ خطة إحلال وتجديد واستكمال جميع الوحدات الطبية بالمعدات والأجهزة اللازمة للتشغيل، كما جارى تطوير مستشفى القصاصين المركزى.

كما جرى الانتهاء من تطوير ورفع كفاءة مستشفى أبوخليفة للطوارئ، بمركز القنطرة غرب بمحافظة الإسماعيلية، والتى تقع على طريق "الإسماعيلية – بورسعيد"، وبدأ التشغيل التجريبى للمستشفى وتم استقبال مجموعة من الحالات الطارئة بسيارات الإسعاف، كذلك إجراء عدد من العمليات الجراحية داخل المستشفى، ويخدم عددًا من المحافظات، وهى الإسماعيلية وبورسعيد والسويس وشمال سيناء، ويقدم الخدمة مجانًا كمستشفى طوارئ.

ويعد مستشفى أبوخليفة للطوارئ، أول مستشفى للطوارئ واستقبال الحوادث بمحافظات إقليم القناة وسيناء، بعد إعادة تأهيلها وتخصيصها، بطاقة إجمالية قدرها 111 سريرًا، منها 13 سريرًا عناية مركزة مجهزة بأحدث وسائل التكنولوجيا الطبية الحديثة، بجانب 5 غرف عمليات كبرى وغرفة عمليات طوارئ، و8 غرف إنعاش قلب وعيادات خاصة لجراحات اليوم الواحد، بجانب وحدة الأشعة المقطعية وجهازين أشعة عادية، و3 أجهزة سونار، وجهاز أكيو، و4 معامل مجهزة بأحدث التجهيزات، وبنك دم تخزينى، بالإضافة لجناح فندقى 11 غرفة، وغرف إقامة الأطباء والتمريض، وقسم خاص للمعامل والأشعة، وقاعة كبرى للمؤتمرات والمحاضرات.

وقال الدكتور سعيد السقعان، وكيل وزارة الصحة بالإسماعيلية، إن مستشفى أبو خليفة تكلفتها 273 مليون جنيه، وكانت تأتى ضمن المشروعات المتعثرة، وجرى استلام المستشفى عام 2002، وتم الانتهاء من تطويرها ورفع كفاءتها مؤخرًا، وتشغيلها بكامل قوتها لتكون إحدى الصروح الطبية، وتم تجهيزها لتخدم مباريات بطولة الأمم الأفريقية التى أقيمت فى الإسماعيلية والسويس، كما تعد صرحًا طبيًا يتفق مع توجه الدولة لإطلاق منظومة التأمين الصحى الشامل الجديدة.

أماكن انتظار المر ضى
أماكن انتظار المر ضى

 

مستشفى الاستقبال والطوارئ
مستشفى الاستقبال والطوارئ

 

أجهزة طبية حديثة فى غرف المرضى
أجهزة طبية حديثة فى غرف المرضى

 

غرف المرضى مجهزة على أعلى مستوى
غرف المرضى مجهزة على أعلى مستوى