التوقيت السبت، 19 أكتوبر 2019
التوقيت 09:32 م , بتوقيت القاهرة

أهالى مدينة نصر: تامر الشهاوى "نائب على الورق" لا فى البرلمان حاضر ولا فى الدائرة ظاهر

تامر الشهاوى
تامر الشهاوى

يعتقد البعض أن غياب النائب تامر الشهاوى عن حضور جلسات مجلس النواب سببه أنه دائم التواجد بين أبناء دائرته "مدينة نصر" لحل مشاكلهم، لكن الحقيقة أن النائب غائب عن الاثنان المجلس والدائرة، وأكبر دليل على ذلك رسائل أهالي مدينة نصر، ممن يشتكون من غيابه وعدم تواصله معهم، فبعد انتخابه طلق الدائرة بالتلاتة.

غياب النائب عن البرلمان مثبت بالأرقام فى جلسات وأوراق مجلس النواب، فطيلة أربع سنوات تحت قبة البرلمان لم يتم تسجيل حضور النائب فى 244 جلسة عقدها البرلمان سوى فى 61 جلسة فقط.. نعم 61 جلسة فقط، أى أنه تغيب عن حضور 183 جلسة، حتى فى الجلسات التى حضرها كان يأتيها متأخراً، بما يؤكد أن الشهاوى كان يتعامل مع مجلس النواب على أنه مجرد استراحة يقضى به بعض الوقت فقط، وحتى نكون أكثر دقة، فمن خلال رصدنا وجدنا أنه في دور الانعقاد الأول، تغيب النائب في 31 من أصل 57 جلسة تم عقدها، وفي دور الانعقاد الثاني تغيب عن 43 جلسة من أصل 64، وفي دور الانعقاد الثالث تغيب عن 55 جلسة من أصل 66، والغريب أنه فى هذا الدور تأخر في 9 جلسات من أصل 11 جلسة حضرهم، أي أن النائب لم يحضر سوى جلستين فقط في ميعادهما، وفي دور الانعقاد الرابع تغيب في 54 جلسة من أصل 57 جلسة، وتأخر في جلسة من الثلاث جلسات التي حضرها.

 

أما غيابه عن الدائرة، فهو واضح من رسائل الأهالى، فقد سقطت منطقة عزبة الهجانة من حسابات النائب بعدما تجاهل مشاكل أهلها على مدار 4 سنوات مضت، فسقط هو أيضا من حسابات وذاكرة أهالى المنطقة، بعدما اهتم الشهاوى فقط بالظهور على صفحته على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، وسخر لجانه الإلكترونية فى الفترة الأخيرة للهجوم على وسائل الإعلام وتبييض وجهه بعد أن قرر تجاهل مطالب أهالى دائرته وشكواهم لسنوات.

 

وخلال لقاءات مع أهالى منطقة عزبة الهجانة كشفوا زيف ما تروج له اللجان الإلكترونية للنائب على صفحات مواقع التواصل الاجتماعى، وجاءت تعليقاتهم كاشفة لحقيقة أداء تامر الشهاوى داخل دائرته وتجاهله لمن ساعدوه فى الوصول إلى مقعد البرلمان، وكان المفاجأة أن عدد ليس بقليل من أهالى منطقة (4.5 عزبة الهجانة) لا يعرفون من هو "تامر الشهاوى"، وبعضهم يعرف الاسم فقط من واقع اللافتات الدعائية التى كانت تنتشر فى شوارع المنطقة فترة الانتخابات.

 

وما يؤكد رأى أهالى مدينة نصر وعزبة الهجانة فى النائب الغائب والمختفى تامر الشهاوى، أنه حينما قرر أن يستخدمه سلطاته وصلاحياته كنائب فى البرلمان لم يتلفت للدائرة التى انتخبته، فمن بين ثلاثة مقترحات فقط تقدم بها للمجلس خلال دور الانعقاد الأربع الماضية، كان أحدهم خاص بأزمة واقعة في دائرة البساتين التي لا ينوب عنها ولا يمثلها، وهو ما يوضح كيف يتعامل النائب مع الدائرة التى يمثلها، فهو لا يعترف بها ولا يعطيها أى أهتمام.