التوقيت الإثنين، 18 نوفمبر 2019
التوقيت 06:10 م , بتوقيت القاهرة

"من يومه غاوي حوارات".. سر دعوة "اللقاء الوطني" المشبوه لأيمن نور

أيمن نور في حوار تأمري
أيمن نور في حوار تأمري

بين حين وآخر يخرج أيمن نور، بدعوات مشبوهة تحت مسمى "حوار وطني" للتصعيد ضد مصر خارجيًا أو للمصالحة مع جماعة الدم الإرهابية، والاستقواء بالخارج في مشهد يصدر صورة مزيفة عن الأوضاع السياسية بمصر، ويدعو تيارات وشخصيات للجلوس على مائدة حوار في تركيا التي تأويه.

المتتبع لتلك الدعوات العبثية للمزور أيمن نور، نجدها تأتي مع كل تحرك شعبي، أو استحقاق دستوري أو انتخابي عبر عنه جموع المصريين عبر صناديق الاقتراع أمام العالم أجمع، الأمر الذي يفضحهم ويعري إرهابهم أمام الجميع، ولم تكن هذه الدعوات الحوارية الأولى من نوعها أو بمحض الصدفة، ولكنها دعوات خبيثة هدفها عودة الجماعة الإرهابية التي لفظها المصريون إلى المشهد السياسي من جديد، وتحسين صورتها، وبعد خسائرها الفادحة في الداخل والخارج.

داخلياً أسقط المصريون الشرفاء مؤخرا مخطط تلك الجماعة بالتحريض على مقاطعة الاستفتاء على التعديلات الدستورية المقترحة، ولأن الشعب المصري شعب "كياد" بطعبه ردوا على هذه الدعوات بالتسابق على الوقوف في صفوف الطوابير أمام لجان الاقتراع، حاملين الأعلام المصرية، مرددين الأغاني الوطنية في مشهد وطني.

خارجياً فشلوا في محاولة استمالتة المنظمات الحقوقية المشبوهة وحلفائهم المنبوذين دولياً، وطرق أبواب الكونجرس عبر عملاء الإخوان، هذا الدور الذي تم إسناده لثنائي الفشل عمرو واكد، وخالد أبو النجا، تحت شعار إرهابي "التدخل لإنقاذ مصر"، إذ لم تلق دعواتهم قبولأً بين الدول التي تعلم جيداً مكانة مصر، وكشفت نوايا أبواق الإخوان.

ولم تكن دعوة  "أراجوز" الأخوان لأكثر من 100 شخصية معارضة بالداخل والخارج لجلسة حوار الأولى من نوعها، ففي سبتمبر 2009 كان يمهد للترشح لانتخابات الرئاسة2011 فدعا إلى تشكيل ما يسمى "جبهة وطنية" تحت مسمى مواجهة التوريث في مصر، وأعلنها صريحة وقتها أنه بدأ اتصالات مكثفة داخلياً وخارجياً مع كافة القوى السياسية بمختلف توجهاتها لتشكيل الجبهة الجديدة.

3a91aeda-846a-4ebd-8a7f-a78d96459489

 

في ديسمبر 2014 أعلن عن جلسة حوار مجتمعية لنقاش "وثيقة وطنية" بين القوى السياسية اقترحها لوضع تفاهمات بين الأحزاب ، وغرد فى تصريحات على حسابه الرسمي على "تويتر": "أدعو لحوار للتوافق على وثيقة وطنية جامعة، وضامنة، لتنظيم العلاقات البينية بين قوى ثورة 25 يناير، ووضع قواعد ملزمة للمستقبل" . 

2014
 

في يوليو 2017 دعا لمائدة حوار بمشاركة التيارات والأحزاب السياسية، والحركات الثورية بعد تدشين الجبهة الوطنية للتأمر على الدولة المصرية ومحاولة الإسقاط على القوات المسلحة.

كلمة "حوار وطني" تلازم المزور في كل المناسبات حتى في عهد الجماعة الإرهابية، حينما غرد معاتباً المعزول مرسي: "كنا نتوقع من الرئيس مرسي أن يدعو لحوار وطني"، فهل يعني معنى الكلمة قبل نطقها وكتابتها؟!

جبهة 2017