التوقيت الجمعة، 18 أكتوبر 2019
التوقيت 09:15 ص , بتوقيت القاهرة

أيمن عقيل: متابعينا محايدين ومحترفين ولديهم وعى سياسي

أيمن عقيل
أيمن عقيل

كشف أيمن عقيل رئيس مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان، والمتحدث ياسم البعثة الدولية لمتابعة الاستفتاء على التعديلات الدستورية – مصر 2019، عن تفاصيل تشكيل البعثة، لافتا إلى أن مؤسسة ماعت ومنظمة متطوعون بلا حدود اللبنانية تشاركا فى أعمال سابقة  فى جنيف ولبنان ومتابعة الانتخابات الرئاسية فى مصر فى مارس 2018، إلى أن تطور الأمر فى الاستفتاء على التعديلات الدستورية، حيث كان هناك منظمات دولية كان لها الرغبة فى متابعة الاستفتاء، وكان هناك مشاورات ومفاوضات مع منتدى جالس من أوغندا ومنظمة إيكو اليونانية ومتطوعون بلا حدود من لبنان، وتم تشكيل التحالف من منظمات من 3 قارات تعمل فى العديد من الدول.

وأشار عقيل إلى أن المفاوضات لم تكن صعبة، وتم الاتفاق على تشكيل بعثة دائمة لمتابعة الاستحقاقات الانتخابية ليس فى مصر فقط إنما أيضا فى دول الجوار لمتابعة الاستحقاقات الانتخابية، والاستفادة من التجارب والخبرات المتراكمة بين المتابعين الدوليين.

 

وأضاف أنه تم تعريف المتابعين الدوليين بدورهم فى التأكد من مدى توافر المعايير الدولية لحرية ونزاهة الاستحقاقات الانتخابية والاستفتاءات، مشيرا إلى أن البعثة تضم العديد من الخبراء فى مجال متابعة الانتخابات والاتحاد الأوروبى وشرق إفريقيا وأمريكا وتتخطى خبراتهم الـ30 عام.

 

وأوضح عقيل أن البعثة تضم 69 متابع دولى لمتابعة الاستفتاء فى 14 محافظة، حيث سينتشر 33 فريق عمل ميدانى فى المحافظات، لتغطية نحو 990 لجنة انتخابية ما يقرب من 10% من عدد اللجان الانتخابية، مؤكدا أن كل المتابعين محايدين ومحترفين ولديهم قدرات ومهارات ووعى سياسى واجتماعى وثقافى.

 

وعن مصلحة المتابعين الدوليين فى متابعة الاستفتاء وتحمل مشقة وتكلفة السفر، قال عقيل إن مصر دولة ذات أهمية محورية فى الشرق الأوسط، وأن هناك تطور هام يحدث فى مصر فى ظل حروب أهلية وإرهاب تتعرض له دول الجوار.