التوقيت الأربعاء، 26 يونيو 2019
التوقيت 07:40 ص , بتوقيت القاهرة

الغيظ يحرق الإخوان .. التنظيم يجتمع بتركيا لإفساد فرحة أصحاب المعاشات

جماعة الإخوان الإرهابية
جماعة الإخوان الإرهابية

في الوقت الذي انتصر فيه الرئيس عبد الفتاح السيسي، لأصحاب المعاشات والأجور، حينما وجه الحكومة بسحب الاستشكال على الحكم الصادر من المحكمة الإدارية العليا بجلسة 21 فبراير 2019، بشأن العلاوات الخاصة لأصحاب المعاشات، وعرض الأمر على الجمعية العمومية بمجلس الدولة، لاستطلاع الرأي في بيان التسوية وفقا لمنطوق الحكم المشار إليه، حاول أنصار جماعة الإخوان الإرهابية أفساد فرحة أصحاب المعاشات بذلك القرار، خاصة بعدما أشارت التوقعات إلي أن الزيادة المتوقعة بعد إضافة 80% من آخر 5 علاوات تصل إلى 300 جنيه.

وكشفت مصادر لـ " دوت مصر "، عن أن أعضاء التنظيم الدولي للجماعة الإرهابية، بدءوا في التواصل مع عدة جهات مرتبطة بدوائر أمنية تابعة لتركيا وقطر، وعقدوا منذ قليل  لقاءاً بأسطنبول في عدة مناطق عامة، لوضع خطة تشويه قرار الرئيس، والتشكيك في مصداقية القرار، الذي لاقي قبول واستحسان جميع المصريين .

وأوضحت المصادر، أن الجماعات الإرهابية اتفقوا علي تسخير المنصات الإلكترونية والسوشيال ميديا، لبث الشائعات والفيديوهات المفبركة المقتطعة بنظام "ولا تقربوا الصلاة " لتصريحات مسئولين بمصر منذ بداية أزمة القضية، لإثارة الفئة المعنية من أصحاب المعاشات والأجور، والبحث عن أصحاب المعاشات البارزين الطرف في القضية لمحاولة التأثير عليهم بالتحدث حول عدم مصداقية القرار.

واستكملت المصادر، أن خطة الإخوان المكشوفة اعتمدت أيضاً علي منابر الإعلام الإخواني، التي يتولاها الخائنين الهاربين من مصر للتصعيد، والتحريف، والتشكيك، كعادة الجماعة الإرهابية التي تستغل المناسبات والقرارات الحكومية والرسمية، في توجيه الرأي العام في طريق الشك بأي قرار يصدر عن مؤسسات الدولة المصرية.