التوقيت الأربعاء، 13 نوفمبر 2019
التوقيت 01:10 ص , بتوقيت القاهرة

وزير التموين: لن نحذف بطاقة تموين أحد قبل معرفة مدى استحقاقه

وزير التموين
وزير التموين

تحرص وزارة التضامن على التوسع فى مظلة الحماية الاجتماعية للفئات الأكثر احتياجًا، وهو ما تقوم به حاليًا من تنقية البطاقات لاستبعاد غير المستحقين واستبدالهم بالفئات الأكثر احتياجًا من خلال استخراج بطاقات تموينية جديدة للأسر الأولى بالرعاية ومن أصحاب الأمراض المزمنة وأصحاب الدخول الضئيلة والحرفيون من ذوى الأعمال الحرة وغيرهم من الفئات الأكثر احتياجًا.

 

وحول هذا الأمر  قال الدكتور على المصيلحى وزير التموين ، فى تصريحات خاصة لـ"دوت مصر"، أن الوزارة حرصت على عدم حذف أى شخص من دعم السلع قبل أن يعرف بأنه غير مستحق مع ذكر سبب عدم استحقاقه للدعم حتى يكون لديه فرصة للتقدم بالتظلم، وذلك لمن يرى أن مؤشرات العدالة الاجتماعية الخاصة بتنقية البطاقات لا تتطبق. 

وتابع قائلاً: "أى شخص سيتظلم وله حق لن يضيع حقه ولن يحذف من منظومة دعم البطاقات"، وأن ما يؤكد ذلك عدم حذف أى شخص من البطاقات حتى الآن، كما أن من انطبق عليهم مؤشرات العدالة الاجتماعية فى المرحلة الأولى ما زالوا يصرفون الخبز المدعم دون حذفهم من البطاقات.

لافتًا إلى أنه ليس من العدالة أن يتساوى من يستحق الدعم مع غير المستحقين، وأن الهدف من تنقية البطاقات هو دخول فئات أخرى تستحق الدعم.

 

من جانبه أكد الدكتور عمرو مدكور مستشار وزير التموين للتكنولوجيا ونظم المعلومات، فى تصريحات خاصة لـ"دوت مصر"، أنه فى حالة انطباق مؤشرات العدالة الاجتماعية على أى فرد مقيد على بطاقة التموين، دون أن يكون هذا الفرد صاحب البطاقة وإنما من المستفيدين، فإنه سيتم استبعاد هذا الشخص فقط بمفرده دون إيقاف بطاقة التموين حتى يستفيد صاحب البطاقة من الدعم وأى شخص معه طالما لا ينطبق عليه المؤشرات، وهى من يستهلك كهرباء بأكثر من 650 كيلو وات أو محمول بأكثر من 800 جنيه شهريًا أو من أصحاب الوظائف العليا أو من يمتلك سيارات فارهه، أما فى حالة وجود أبناء فى مدارس أجنبية ويتعدى المصروفات الدراسية عن 30 ألف جنيه سنويًا سيتم استبعاد البطاقة من صرف السلع مع استمرار صرف الخبز المدعم.