التوقيت الإثنين، 16 سبتمبر 2019
التوقيت 12:12 م , بتوقيت القاهرة

منظمة الصحة العالمية: مركز مراقبة الأوبئة استثمار كبير بالقارة

المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم
المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم

قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم، إن هناك التزاما سياسيا قويا بتعزيز الاستثمار فى قطاع الصحة بالقارة الإفريقية.

 

وأضاف المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، خلال كلمة له بالقمة الإفريقية الـ32 بمشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسى وقادة وزعماء القارة، أن إنشاء مركز لمكافحة الأوبئة يعد استثمارا قويا فى إفريقيا، مشيرا إلى أن الرعاية الأساسية أحد السبل المثلى لتغيير مستوى معيشة المواطنين بأفريقيا، وتعتزم المنظمة العمل مع أفريقيا وتقديم المساعدة لها للنهوض بقطاع صناعة الدواء.

 

وأوضح أن مكافحة فيروس الإيبولا أحد أفضل الأمثلة على أهمية التأمين الصحى فى أفريقيا، ومشددا على أن التغطية الصحية العامة أمر إلزامي، وعلى الدول مواصلة العمل على تعزيزها فى بلدانهم، لأن الصحة الجيدة تحول حياة الأفراد والاقتصاديات للأفضل.

 

وانطلقت الجلسة المغلقة للقادة ورؤساء دول وحكومات الدول الأفريقية، فى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي.

 

ووفقا لتقاليد الاتحاد الأفريقى تعقد جلسة مغلقة للقادة ورؤساء دول وحكومات الدول الأفريقية يستعرض خلالها الرئيس الذى  تنتهى مدة رئاسته للاتحاد وهو الرئيس الرواندى بول كاجامى، ما أنجزه خلال فترة رئاسته على صعيد الإصلاح المؤسسى.

 

وتسلم الرئيس عبدالفتاح السيسى، اليوم الأحد، رئاسة الاتحاد الأفريقى لعام 2019، وذلك خلال الدورة رقم 32 للقمة الأفريقية التى تنطلق فى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، وعقد الرئيس قمة ثلاثية مع كل من رئيس وزراء إثيوبيا أبى أحمد، والرئيس السودانى عمر البشير، على هامش أعمال القمة الأفريقية بأديس أبابا، حيث ناقشوا أهم القضايا المطروحة على جدول أعمال الدورة 32 للاتحاد الأفريقى، كما بحث الزعماء الثلاثة تطورات الأوضاع فى القارة وجهود إحلال السلم والأمن ومكافحة الإرهاب وحل النزاعات الحالية فى عدد من دول القارة، واستعرضوا تطورات المفاوضات الجارية فى إطار اللجنة الوطنية الثلاثية حول سد النهضة، فى إطار مبدأ عدم الإضرار بمصالح الدول الثلاث والمنفعة المشتركة.

 

كما استعرض الزعماء الثلاثة نتائج الاجتماعات التى عقدها وزراء الخارجية والرى من الدول الثلاث واللجنة الوطنية الثلاثية، وبحثوا مُجمل جوانب العلاقات القائمة بين الدول الثلاث، وسبل تعزيز التعاون بينها ومستجدات تفعيل الصندوق الاستثمارى المشترك بين الدول، لتمويل مشروعات البنية التحتية، مشيرة إلى أنه من المقرر أن يعقب القمة الثلاثية مؤتمر صحفى للزعماء الثلاثة.

 

ووصل الرئيس السيسى إلى إثيوبيا، أمس السبت، وبدأ فور وصوله نشاطه فى العاصمة أديس أبابا، بلقاءين مع سكرتير عام الأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش، ورئيس جمهورية الكونغو الديمقراطية المنتخب حديثاً فيلكس تشيسيكيدى.

 

وقال السفير راضى، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية: إن الرئيس السيسى سيشدد خلال قمة الاتحاد الأفريقى اليوم على خطة مصر للعمل بصورة مكثفة لتفعيل اتفاقية التجارة الحرة بين الدول الأفريقية وبعضها، لما سيكون لها من مردود اقتصادى كبير ينعكس على جهود تحقيق الرخاء والتنمية لشعوب القارة، لافتا إلى أن مصر بدأت العمل بخطط واضحة فى مجال مشروعات الربط الكهربائى والطرق.